مقالات

حياةُ اليمني، وليس شخصهُ فحسب أو موته، دراميّة في أساسها. إنها صراعٌ ملحَمي للكائِن البشري في هذا العالم، صراعٌ مع الخارج وصراعٌ مع الداخل، وهي حياته ذات وتائِر نفسية ومعيشية وفكرية مُتفاوِتة مُتدرِّجة غالباً.

إذن نحن الآن أمام مسارين، مسارٌ يقوده رئيس الجمهورية سيكون له برنامج إصلاحات للإنقاذ وسيبدأ في البحث عن أداةٍ تنفيذيةٍ لبرنامجه، أي حكومة أخرى بغضّ النظر عن حجم التغيير الحكومي الذي سيحصل أكان عميقاً أم جزئياً، في المقابل يسارع رئيس الحكومة وفريقه الخُطى في وضع إصلاحاته وبرنامجه موضع التنفيذ ويحشد له في الدعم الخارجي سواء من الدول الغربية أو المؤسسات المالية العالمية.

راهن الجميع بمن فيهم إدارة ترامب وحلفائه المُطبّعين في المنطقة على أن الفلسطينيين قد انهاروا ضمنياً؛ نتيجة التخاذُل العربي, وبأنهم وبكل بساطة سينهارون معنوياً وسياسياً لا محالَ, وبأن صفقة القرن سوف تصبح نتيجة حتميّة بعد عملية نقل السفارة إلى القدس, وبذلك سوف ينعم الإسرائيليون بالسلام الوهمي مع العرب بإخراجهم الفلسطينيين خارج المُعادلة وأكل حقوقهم واحداً واحداً ومن دون أي نوع من المقاومة.

في العاصمة العراقية بغداد تنتشر مكتبات ذات تنوع في الشكل والمكان تعدت بحضورها المقاهي والمطاعم. "المكتبة المتنقلة" أو "Iraqi Bookish"، مثال حيٌ على دور الثقافة في مواجهة الإرهاب. فتعالوا نتعرف عليها.

أعلنت عائلة فؤاد الشوبكي أن تدهوراً خطيراً طرأ على صحّته وهو في المعتقل، وتم نقله قبل نحو أسبوعين إلى مستشفى سوروكا في بئر السبع.

عندما تصرخ امراة فلسطينية في قطاع غزّة المُحاصَر وين العرب وين؟ وين الملايين ؟ يبدو سؤالها اتهامياً ولايضمر البحث عن إجابة فهي تعرف أنها لا تعيش في زمن المعتصم بالله، وأن الملايين العربية وحُكّامها ينأون بأنفسهم عن فلسطين لظروفٍ قاهرةٍ أو استجابة لرغبةِ زعماءٍ بنوا سلطانهم على شراكةٍ مصيريةٍ مباشرة أو غير مباشره مع الكيان الصهيوني ، فخر الصناعة اأاجنبية في قلب عالمنا العربي.

ليس علينا أن نكون في أوج مواسم التسوّق لنعرف مدى أهمية عمليات الشراء عبر الإنترنت. إنها عملية واسعة ومُزدهرة على مدار العام وبجميع أنحاء العالم، ولا يمكن للأنشطة التجارية عبر الإنترنت أن تستمر من دون وجود وسائل دفع آمنة وتنطوي على درجة عالية من سهولة الاستخدام هنا تكمن ضرورة التعرّف على أفضل تلك الوسائل. والتي سنتعرّف عليها من خلال هذا المقال..

ما يزيد صورة المشهد العربي الكوميدي السوداوي قتامة هو أن هذه الأنظمة لم تبدِ أي نوع من الاعتراضات على سلوكيات الرجُـــل النهبوية المتكرّرة ، والمصحوبة عادة بلغة سوقية وإهانات متعمّدة بل يطلب كل واحدا منهم أن يقوم الآخر بالدفع أو في أحسن حال بالتناوب على الدفع، وكأن ثمة حق مُستحِق عند هؤلاء لترامب من ثروات وأموال شعوب تتعامل معهم هذه الأنظمة كأيتام وقُــصَّــر ، يتم دفعها للخزانة الأميركية على شكل جزية سياسية صريحة لا لبس فيها بزعم حماية العروش والكروش المتهدّلة.!

يمكن القول أن اتهام حزب الله وعبره إيران بمساندة جبهة البوليساريو كان يستهدف شيطنة مبدأ تقرير مصير الشعب الصحراوي لدى الأميركيين، وفي نفس الوقت إرضاء حليفتها السعودية من خلال قطْع العلاقات مع إيران.

"كتاب الموتى" أو "إنجيل المصريين" أو "الخروج إلى النهار". كتاب عرفه المصريون القدماء وشكّل رفيقهم في موتهم أثناء رحلتهم إلى الخلود. تعالوا نتعرف أكثر إلى ما يحتويه هذا الكتاب.

إنّ من يُجيد القراءة السياسيّة، يدرك بأنّ الدولة السوريّة بعد تخطّيها لمرحلة السقوط، وبرغم الخسائر الكبيرة التي لحقت بها، لن تكون أكبر الخاسِرين في هذه الحرب، لأن الحرب فُرِضت عليها كمعركة وجوديّة، سواء كان البديل نظاماً مُتأسلماً يُحرّم عداوة إسرائيل، أو كان مجموعة دويلات متصارعة، لا تشكّل خطراً إلا على بعضها ويسعى معظمها لكسب ودّ إسرائيل طلباً للحماية. ما يبرهن على أنّ الهدف الرئيسيّ وربّما الوحيد لهذه الحرب هو حماية ما يُسمّى دولة إسرائيل، بل وتعميق جذورها وبسط نفوذها لتكون الحاكِم الوحيد في المنطقة.

إن هذه المقاومة الفلسطينية كان ولايزال هدفها دفع الإجرام الصهيوني بعيداً عن المقدّسات وهدفها إحقاق الحق لأهله بإعادتهم إلى أرضهم المُغتصَبة، وهدفها قبل هذا وبعده حماية الإسلام ذاته والذي تتعرّض قِيَمه ورموزه في فلسطين إلى التهويد والأسرَلة... إن مَن لا يُدرك القيمة الكبيرة والرائعة لمسيرات العودة المليونية من مثقّفي وسياسيي البترودولار.. لا يستحق أن يكون عربياً بل ولا حتى أن يكون إنساناً طبيعياً يرى الباطل يرتفع أمامه فلا يقول له: لا ولا يصدح بالحق ويُنافح عن أهله والله أعلم.

هكذا تبدو ذكرى النكبة هذه المرة، حال نضال عامة، استطاعت إعادة الاعتبار للتيّار الشعبي الغائب في المشهد الفلسطيني، وكذلك إثبات وجود الإرادة لدى الشعب، والتأكيد على الرغبة في العودة. وكدليلٍ على رمزيّة المسيرة وسلميّتها واستمراريّتها، نصبَ الفلسطينيون خياماً في مناطق مُتفرّقة من الأراضي المُتاخِمة للسلك الحدودي الفاصِل بين "إسرائيل" وقطاع غزّة، وحملت أسماء مدن وقرى فلسطينية مُهجَّرة عام 1948. ولرمزيّتها القوية، يعمل الاحتلال على إحراقها، فيبنيها المقاومون الشبان من جديد، وهكذا يبقى الفرّ والكرّ على الحدود، ومدى التحمّل والصمود، هو الفيصل في هذه المواجهة التي يرى البعض إنها تُمهّد لانتفاضة عارِمة انتصاراً للقدس المُغتصَبة.

رغم ما حملته نتائج الانتخابات البلدية من مفاجآت أهمها ارتفاع نسبة العزوف خاصة في صفوف الشباب، إلا أن وعياً انتخابياً بدأ يتكوّن في إدراك المواطن التونسي من خلال الاطّلاع على القوائم الانتخابية و عدم الانسياق وراء الوعود الزائفة.

إن الأميركي يحاول الاستثمار بالجميع بعنوان الضد ضد الضد ما بين وحدات الحماية الكردية من جهة، والتركي من جهة أخرى لخلق حال من استمرارية التوتّر في الشمال السوري والضحية هي الشعب السوري وهذا يعني أن الهدف والغاية من المشروع الأميركي ما زال قائماً.