تونس: فرادة عربية للدكتور صفوان المصري

يتحدث الكاتب صفوان المصري عن تاريخ الإصلاح في تونس في مجالات التعليم والدين وحقوق المرأة، ويجادل في أن بذور المجتمع الليبرالي والديمقراطي نسبياً اليوم زُرِعت قبل مدة طويلة تصل إلى منتصف القرن التاسع عشر.

  • تونس: فرادة عربية للدكتور صفوان المصري

صدر حديثاً عن مركز دراسات الوحدة العربية كتاب تونس: فرادة عربية للدكتور صفوان المصري.

يستكشف الكاتب في هذا الكتاب العوامل التي كونت التجربة الخاصة للبلاد، فهو يتتبع تاريخ الإصلاح في تونس في مجالات التعليم والدين وحقوق المرأة، ويجادل في أن بذور المجتمع الليبرالي والديمقراطي نسبياً اليوم زُرِعت قبل مدة طويلة تصل إلى منتصف القرن التاسع عشر.

كما يجادل الكاتب في أن تونس ليست نموذجاً يمكن تكراره في بلدان عربية أخرى بقدر ما هي فرادة، إذ إن تاريخها في العمل الإصلاحي وضَعَها على مسار منفصل عن سائر المنطقة.

ويستكشف السرد أفكاراً تتعلق بالهوية، والعلاقة بين الإسلام والمجتمع، والدور المهيمن للدين في تشكيل الأجندات التعليمية والإجتماعية والسياسية في المنطقة.

واستناداً إلى مقابلات مع عشرات الخبراء والقادة والناشطين والمواطنين العاديين، وجمع لكتلة غنية من المعرفة، يقدم الكاتب رواية حساسة وشخصية أحياناً كثيرة، تمثل عاملاً حاسماً في فهم ليس فقط تونس وحسب، وإنما العالم العربي كذلك.

يتضمن الكتاب أحد عشر فصلاً، فضلاً عن المقدمة والمراجع والفهرس.