كتب - إصدارات

يقدم هذا الكتاب للقارئ خبرة علاجية وتمريناً على القراءة الفعالة يمكن تطبيقها على الأدب بشكل عام، وهو مرشد لشراء الكتب.

دار الرافدين تصدر كتاب "بيان الفساد في مغالطة الإلحاد" للكاتب عز الدين بن محمد البغدادي.

يتناول الكاتب محمود الورداني عالم الصحافة، كما لم يتناوله من قبل في أعماله السابقة، حيث عالم الوكالات والمكاتب الصحافية وصحف الحكومة.

هذه الرواية سوف تغذي كل حواسك، بغض النظر عن طبيعة شخصيتك، سواء كنت مفكرًا، أم شخصًا غامضًا، أم من محبي الخيال.

الرواية حوارية طويلة بين امرأة وحيدة، في خريف العمر، وبين ماضيها المتشظي، المسكون بالحرب، بالموسيقى، بافتتانها بالفلسفة والفن وبتأملاتها التي تتقاطع مع كل حدث عابر.

في هذا الكتاب صفحات عن ذكريات أحلام الكاتبة والإنسانة، تسردها لأول مرة. ذكريات طريفة عاشتها مع قامات عاصرتهم مثل نزار قباني وغازي القصيبي، وأخرى عائلية خاصة.

يعتبر محمود شقير من أعلام الأدب الفلسطيني ونشر العديد من القصص والروايات والمقالات الأدبية والسياسية.

صدر حديثاً عن مؤسسة الدراسات الفلسطينية كتاب "تاريخ الفلسطينيين وحركتهم الوطنية"، تأليف ماهر الشريف (مؤلف رئيسي) وعصام نصار (مؤلف مشارك).

الأسير الفلسطيني سائد سلامة اعتقل عام 2001 وأدانته محكمة الاحتلال الإسرائيلي بتهمة الانتماء إلى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ومشاركته في خلية عسكرية، ويقضي حكمًا بالسجن لمدة 24 عامًا.

يتضمن الكتاب مجموعة من الكتابات والدراسات حول الناقد الجزائري الدكتور عبد الملك مرتاض.

تبدأ شعبان روايتها على لسان "ثنية" وهي نازحة من الجولان السوري المحتل إلى حمص، عن بدايات الحرب الإرهابية على سورية وما أسفر عنه من دماء وقتل وإرهاب.

تعد رواية"مذاق الحرية المرير" الحائزة على العديد من الجوائز العالمية والمحلية، من أهم الروايات التى تمثل الأدب الأفريقى، وأدب الغابون خاصة.

صدر حديثاً عن مؤسسة الدراسات الفلسطينية، طبعة ثانية منقحة، من كتاب "جمعية العمال العربية الفلسطينية بحيفا"، تأليف أحمد اليماني (أبوماهر)، وتقديم ماهر الشريف.

قصائد جليل حيدر موشحة بجمال البساتين، واجتماع الطيور، وطيوب الأشجار، وزلال الينابيع، ووقفات الجبال، وطهرانية المعاني الخالدات نقشاً على يد الزمن لشاعر اكتوى بنيران الشعر منذ يفاعته.

تعد دراسة "الشيخ والفلاح في العراق 1917 – 1958"، الدراسة الرائدة في تحليل المجتمعات العربية ومنها العراقية، ليس بسبب الحيادية والموضوعية التي تميزت بها فحسب، بل لأن المؤرخ حنا بطاطو اعتمد رؤية جديدة جمعت بين منهجية كارل ماركس ورؤية ماكس فيبر.

المزيد