أثر الفراشة, أخبار, الحلقات, إنفوغراف, تحليل, تقارير مصورة, صحافة, فيديو, كاريكاتور, كتب, مقالات, ملفات, نشرة الأخبار #الإمارات, #دول الخليج, #العلاقات السعودية الإسرائيلية, #شركة_أرامكو

زعيم حركة أنصار الله اليمنية عبد الملك الحوثي يؤكد التموضع مع إيران ضد الهيمنة الأميركية وإسرائيل ويدعو للتواصل مع من وصفهم بالمخدوعين واحتضانهم في اليمن.

تقرير أميركي جديد يكشف عن مشاركة واشنطن في محادثات سرية بين الإمارات و"إسرائيل" لمواجهة إيران.

حمّلت الخارجية اليمنية في حكومة الرئيس هادي الإمارات والمجلس الانتقالي الجنوبي مسؤولية ما وصفته بـ"الانقلاب" في عدن، وطالبت الإمارات بسحب ووقف دعمها العسكري لتلك المجموعات فوراً. بالتوازي شهدت مدينة عدن تظاهرة حاشدة تأييداً لسيطرة المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً على المدينة، وشارك عشرات الآلاف في التظاهرة تحت اسم فعالية مليونية النصر.

المرشد الإيراني السيد علي الخامنئي يتلقّى رسالة من عبد الملك الحوثي، ويقول إن السعودية والإمارات تسعيان لتقسيم اليمن.

توتر في عدن بعد اشتباكات ليلية في خور مكسر، ورئيس المجلس الانتقالي الجنوبي يتجاهل الدعوة السعودية إلى سحب قواته ويتوعد بتحرير ما تبقى من أراضي الجنوب.

في واحدٍ من عدّة عوامل تجمع بين المصالح الاقتصادية بين الجارتين (إيران والإمارات) حقيقة هي أنه إيران ترتبط منذ عقود بتعامُلات وتبادُلات تجارية ضخمة مع أغلب دول الخليج. لكن يبقى أكثرها وأضخمها مع الإمارات العربية المتحدة. ورغم ذلك، فإن التوتّر الحادِث بين البلدين يُعدّ غير مسبوق في علاقتهما المُضطربة، لكن لغة المعاملات الاقتصادية لا تعرف الهزيمة في أغلبها.

ظريف وجّه دعوة إلى كل من السعودية والإمارات لإجراء مفاوضات وأكد أن أبواب إيران مفتوحة.

رسائل عبد الملك الحوثي إلى كل من الإمارات والسعودية ماذا تعني؟ وهل ستكون لها أصداء في العام الخامس للعدوان على اليمن؟

هل عادت المياه التجارية إلى مجاريها بين إيران والإمارات؟ وهل كان التنسيق بشأن الملاحة البحرية وسلامتها بينهما المفتاح لاستعادة العلاقات طبيعتها بعد سنوات من خفضها إلى مستوى قائم بالأعمال؟

رئيس رابطة التجار الإيرانيين في الإمارات عبدالقادر فقيهي يؤكد أن الإمارات ستعيد منح تأشيرة الدخول للتجار الإيرانيين الذين ألغيت تأشيراتهم في السنوات الأخيرة لأسباب سياسية، ويلفت إلى أن هناك انفتاحاً جديداً للتجارة بين إيران والإمارات.

الحوثي يأمل أن تصدق الإمارات في اعلانها سحب قواتها من اليمن، مؤكداً أنه سيجري الرد على التصعيد السعودي بضربات موجعة.

زيارة الوفد الإماراتي إلى طهران أغضبت العديد من السعوديين الذين تجندوا على مواقع التواصل الاجتماعي للتنديد بالخطوة، وتصدّر منذ يوم أمس هاشتاغ "السعودية تكشف خيانة الإمارات" ترند أول على تويتر.

تتزايد لعبة كرة المضرب بين الولايات المتحدة وإيران في الخليج سرعةً بصورةٍ مطّردة خلال الأسابيع الفائتة. ضربة بضربة تتراكم معطيات التوازن الأمني والسياسي في المنطقة، ويشارك فيها اللاعبون الإقليميون من حلفاء واشنطن بصورةٍ متفاوتة وحذرة، فيما تشارك القوى الأوروبية بأسلوبٍ مختلفٍ يشي بتوزيع أدوارٍ، لا يوصلها بالرغم من تنوعه وحيلته إلى الهدف المنشود، وهو إخضاع الإرادة الإيرانية و"تغيير سلوكها" المبني على مشروعٍ معادٍ لإسرائيل وداعم للمقاومة منذ 40 سنة.

كل هذه التطورات تعيد المنطقة إلى دائرة إعادة التموضع في المواقف والقرارات فماذا في الخلفيات؟

المزيد