أثر الفراشة, أخبار, الحلقات, إنفوغراف, تحليل, تقارير مصورة, صحافة, فيديو, كاريكاتور, كتب, مقالات, ملفات, نشرة الأخبار #شرق الفرات, #إيران, #سوريا, #محمد جواد ظريف, #داعش في سوريا, #الحدود_السورية_العراقية

كبير مستشاري المرشد الايراني للشؤون العسكرية اللواء يحيى رحيم صفوي يؤكد أن بلاده سترد على الأميركيين إن تآمروا، من البحر الأبيض المتوسط إلى البحر الأحمر والمحيط الهندي، ووزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف يقول إن "السعودية والإمارات تريدان محاربة إيران حتى آخر جندي أميركي".

وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف يشكك في خطط واشنطن الرامية لبناء تحالف من أجل التوصل إلى حل سلمي في الشرق الأوسط، ويقول إن "أميركا تعتبر النفط أهم من دماء البشر في اليمن".

بدء فعاليات معرض إعادة إعمار سوريا بدورته الخامسة بمشاركة 31 دولة بينها 90 شركة إيرانية في مجالات مختلفة دعماً للشراكة الاستراتيجية بين البلدين. دمشق ترى في ازدياد أعداد المشاركين كسراً عملياً للحصار الغربي على سوريا.

في مجلس الأمن أحبطت روسيا والصين بالفيتو مشروع قرار بشأن إدلب تقدمت به بلجيكا وألمانيا والكويت. ورأى المندوب الروسي أن وظيفة هذا القرار هي تحميل روسيا مسؤولية سقوط ضحايا من المدنيين في إدلب والتغاضي عن الإرهابيين.

محدودة تبدو الخيارات أمام الدول الغربية في التعاطي مع تطورات المشهد في الخليج مع إدراكها خطورة الانسياق خلف الدعوات السعودية إلى الحرب مع إيران.

الرئيس الأميركي دونالد ترامب قال إن حل الأزمة مع إيران قد لا يتم عبر الطرق السلمية. وفي مقابلة مع قناة فوكس نيوز الأميركية تحدث عن سيناريوهات كثيرة متوقعاً أن توجه بلاده ضربة قوية لإيران في حال الهجوم عليها. هذا وكان وزير الخارجية الإيرانية محمد جواد ظريف بحث في اتصال هاتفي مع نظيره الكويتي التطورات في المنطقة، وقال لشبكة سي أن أن الاميركية إن توجيه أي ضربة عسكرية أميركية أو سعودية لإيران سيفجر حرباً شاملة.

روسيا والصين تستخدمان حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن لمنع تمرير مشروع قرار حول الوضع بمحافظة إدلب السورية، في وقتٍ أخفق مشروع قرار روسي صيني في الأمم المتحدة يطالب بهدنة فيها.

بينما يصعد ترامب لهجته تجاه ايران يشدد بومبيو على "الحل السلمي" مع طهران، فيما يحذر ظريف من "حرب شاملة" إذا ما تعرضت بلاده لضربة عسكرية.

تعيش منطقة الخليج مستوى عالياً من التوتر إثر استهداف منشآت النفط السعودية منذ أيام. التصعيد الكلامي بين جميع الأطراف يتزايد فيما تبدو التحركات حتى الآن دبلوماسية وسياسية، فهل تنجح مساعي الرياض لوضع إيران في دائرة الاتهام واستدراج رد عسكري غربي أو أميركي عليها؟

المزيد