التصنيف

السينما شرقاً وغرباً في واد وعشاق الأرض في واد آخر يحتفلون بشفيعهم "فالانتاين"، وكأنما للحب توقيت أو موعد، وخارج تاريخ 14 شباط/ فبراير، يصبح في كوكب آخر مع توصيف مناقض لمعناه في يوم عيده. وفي قراءة عن قرب للإنتاجات من مئات الأفلام الهوليوودية والوافدة من مصر لم نعثر على شريط رومانسي واحد يرصد علاقة حب مؤثرة منذ عشرات السنين.

الصدفة وحدها أسهمت في تنظيم ليلتي طرب للأيقونتين الغنائيتين كوكب الشرق السيدة "أم كلثوم" (ثومة)، والعندليب الأسمر"عبد الحليم حافظ"، يومي السبت في 9 شباط/ فبراير الجاري مع الفنان "عبد الكريم الشعار" غنّى "أمل حياتي" كاملة على خشبة مترو المدينة، ويوم الجمعة في 8 الجاري مع المغنية "شانتال بيطار" وريبرتوار أجادت فيه غناء مقاطع من 27 أغنية لـ "العندليب" على مسرح "فردان".

على مدى أسبوع (بين 26 كانون الثاني/ يناير و2 شباط/ فبراير 2019) تقام الدورة 45 من "مهرجان جمعية الفيلم السنوي للسينما المصرية"، تحت شعار "نحو سينما مصرية مصرية" وتحمل إسم الناقد الراحل مؤخراً "علي أبو شادي"، وتّعرض خلالها 7 أفلام مصرية عُرضت على الشاشات المحلية خلال العام المنصرم 2018، وتستقبلها شاشة "مركز الإبداع الفني" بدار الأوبرا.

"من أحبّ فعفّ فمات فهو شهيد". إستناداً إلى هذا القول يدخل الكوريغراف اللبناني "علي شحرور" مع 4 من رفاقه (حلا عمران، آية متولي، سيمونا عبد الله، وشريف صحناوي) ضمن مسرحية "ليل" الراقصة، في حساب الشهداء بعدما سقطوا قلوباً هامدة على الخشبة من الجوى والعشق، ما بين رقص تعبيري حديث، وعزف على غيتاريْ إيقاعات، وطبلة، أقرب إلى الإحتفالات الجنائزية منها إلى طقوس العشق التي نقرأ عنها.

مسرح جديد إسمه "theatre du boulevard" إفتتح في منطقة الشياح – ضاحية بيروت، مساء السبت في 12 كانون الثاني/ يناير الجاري، بعرض موسيقي ممتع ونخبوي أحيته الأوركسترا الوطنية اللبنانية الفيلهارموني بقيادة المايسترا "جوانا مدوّر ناشف" (إبنة المهندس ميشال مدور الذي إبتكر ساعة الزهور التي زيّنت طويلاً ساحة الشهداء في بيروت)، وعازف البيانو المُلهم "جورج طمب".

كانت السيدة "جوسلين صعب" الكاتبة والمخرجة والرسّامة اللبنانية، عايشت أحداثاً وثورات وإلتزمت قضايا، إشتغلت على أعمال وثائقية ثم قدّمت شريطين دراميين شكّلا مادة سينمائية خاصة، صوّرتهما ما بين بيروت (غزل البنات) والقاهرة (دنيا) خلال الفترة من 1975 و 2005 لتنقطع بعدها عن السينما بحكم ظروف مختلفة، يضاف إليها صعوبة حصولها على تمويل فرنسي أو لبناني لأحد نصّين جاهزين لديها.

مساء الخميس في العاشر من كانون الثاني/يناير الجاري تنطلق الدورة الحادية عشرة من مهرجان المسرح العربي التي تستضيفها القاهرة، حيث قررت الهيئة العربية للمسرح أن يُلقي رسالتها الفنان الجزائري "سيد أحمد أقومي"، الذي كتب نصاً وجدانياً قارن بين حضور الفنانين والسياسيين وقال "إننا نتقاسم معهم أحياناً الفضاءات نفسها والتوجه إلى الجمهور نفسه ومثلهم نطمح للتأثيرعلى المتلقي لكن الفرق شاسع بيننا.

كثيرة هي الأفلام التي أضاءت على القضية الفلسطينية من باب مقاومة الإحتلال الإسرائيلي، وبعضها اتخذ من قضية الأسرى الذين يزيد عددهم على الـ 7 آلاف رمزاً للصمود والإباء ومواجهة التعسف، وقد إخترنا منها شريطين أُنجزا في السنوات الثلاث الأخيرة عرفا شهرة واسعة إقليمياً وعالمياً، وحازا جوائز وتقديرات : "إصطياد الأشباح" لـ "رائد أنضوني"، و "3000 ليلة" لـ "مي مصري".

المشكلة الكبيرة التي تواجه السينما المصرية منذ سنوات أن أفلامها تُصوّر للمصريين فقط الذين يشاهدونها على شاشات صالاتهم ثم يدفعون بها إلى مكتبات الفيديو أو القراصنة الذين يبيعونها بأبخس الأثمان، ويبقى أن المشاهد العربي عليه أن يبحث عنها في لوائح التهريب لكي يختار منها ما يعتبره مميزاً، ونحن وقعنا على صيد ثمين بعنوان "من 30 سنة" للمخرج "عمرو عرفة" عن نص رائع لـ "أيمن بهجت قمر" والتمثيل لباقة من الأسماء.

بعد ثلاث سنوات على الجزء الأول من "Creed" الذي أنجزه "ريان غوغلر" في 133 دقيقة بميزانية 35 مليون دولار، عاد الفريق العامل أمام الكاميرا (ستالون،مايكل.ب.جوردان، تيسا تومبسون) وصوّر الجزء الثاني (130 دقيقة) بإدارة المخرج "ستيفن كايبل جونيور" عن سيناريو صاغه "ستالون" مع "جويل تايلور" جاء ميلودرامياً حافلاً بالأكشن على إيقاع تنافس الجبارين على الصدارة في لعبة الملاكمة.

ليل الثالث من كانون الأول/ديسمبر الجاري إفتتحت على شاشة مسرح رسالات – بيروت، الدورة الخامسة عشرة لـ "مهرجان أفلام المقاومة"، بالشريط الإيراني "أحداث الظهيرة" (majaray nimroz) أما عنوانه التجاري العالمي فهو "the story of noon" للمخرج "محمد حسين مهدافيان"عن نص له كتبه مع "إبراهيم أميني" وكانت الحصيلة فيلماً ممتازاً في الشكل والمضمون فاجأ المتابعين بمستواه.

في السنوات الخمس الأخيرة جرت محاولات سينمائية محلية في لبنان تميّزت بالطابع الكوميدي التجاري المتواضع، ومن دون مقدّمات ظهر حديثاً شريط خفيف الظل، مفخخ بالكوميديا مع ممثليْن يظهران لأول مرة على الشاشة الكبيرة: "جنيد زين الدين" و"رولا بقسماتي"، إختارتهما المنتجة "تانيا نصر" لبطولة أول إنتاج لها بعنوان "خبصة" تنطلق عروضه الجماهيرية في 22 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري.

أسرار ووقائع وإدعاءات وملفات تتعلق بالحرب العالمية الثانية لم تُطو بعد سينمائياً، ومن فترة لأخرى يتم إماطة اللثام عن جديد في هذا الصدد. شريط "Overlord" للمخرج "جوليوس أفاري" الذي باشرت الصالات الأميركية عرضه في 9 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري كشف عن أفران ألمانية لتذويب المعتقلين الفرنسيين، إكتشفتها قوات أميركية خاصة تحت مبنى كنيسة في إحدى المناطق الساحلية الفرنسية عام 1944.

لم تتحقق المساواة بعد بين الجنسين على الشاشة الكبيرة لجهة القوة الخارقة التي يتمتع بها النجوم في أدوارهم، ومع ذلك هناك نماذج فيلمية بطلاتها حاضرات عل الشاشات بقوة، أحدثهن "كلير فوي" (إنكليزية في الـ 33 من عمرها) الفتاة الرقيقة ومع ذلك تجسّد شخصية "ليزبيت سالاندر" التي لا يدري أي رجل ما الذي يستطيعه معها، كونه لا يحتاج لأكثر من ضربة كي تقضي عليه.

لم نفاجأ بشريط عالمي توزعه "lionsgate" يتمحور موضوعه حول البيتزا كعامل موحّد للإيطاليين الموجودين في قطاع يقتصر في غالبية سكانه عليهم يُطلق عليه إسم "little Italy" (إيطاليا الصغيرة)، وبالتالي فإن ما كان يُنسب إليهم من أعمال المافيا والغانغستر على يد "آل كابوني" ورجاله، تجاهله الفيلم مركّزاً على حمى التنافس بينهم حول من يصنع أطيب بيتزا ويتابع تطويرها جيلاً بعد جيل.

هو تقليد تعتمده إدارة الجامعة اللبنانية الأميركية lau ويقضي بإنتاج عدة مسرحيات نخبوية وفي الوقت عينه جماهيرية، بشكل جذب الرواد إلى إحدى خشبتي الجامعة (غولبنكيان، وإيروين هول) أكثر من مرة على مدار السنة، وأحدث الغيث العمل الموسيقي الراقص "the rite of spring" (طقوس الربيع) لـ "إيغور سترافنسكي، أخرجته في فصل واحد "صبا علي" التي تقاسمت مع "كايان هويانغ" مواكبة العرض عزفاً مشتركاً على البيانو.

اعترف نقاد عديدون في هوليوود مؤخراً بأن السينما سجّلت إكتشافاً كبيراً ومميزاً هو المخرج المكسيكي "دراو غودار" (43 عاماً) مع فيلم "bad times at the elroyale" الذي لم تتأخر شركة "فوكس القرن العشرين" في تبنّي توزيعه عالمياً، عن نص له أسهم في ميزانية إنتاجه التي بلغت 32 مليون دولار، وخلال أول أربعة أيام عرض (بدءاً من 12 تشرين الأول/أكتوبر الجاري) في الصالات الأميركية جنى الفيلم 9 ملايين دولار.

ضاعت معالم الحدث العالمي الكبير والمدوّي الذي حصل قبل نصف قرن تقريباً "هبوط أول إنسان على سطح القمر" (في 20 تموز/يوليو1969) "نيل آرمسترونغ" (يجسده الكندي ريان غوسلنغ – 38 عاماً) في التصرفات التي صدرت عن زوجته "جانيت" (الإنكليزية كلير فوي – 34 عاماً) والتي لم يشغلها إلاّ الخوف على حياتها مع ولديها فيما لو قضى زوجها في واحدة من مهماته الفضائية، وتُوّجت بعدم رضاها عن رحلته التاريخية إلى القمر وأغفل الفيلم ردة فعلها حين وطأ زوجها أرض القمر.

عيد الهالوين يتسم في أميركا بملامح فانتازيا متنوعة وإنطلاقاً من ذلك كان الجزء الثاني من رواية "goosebumps" بعنوان "haunted Halloween" لـ "ر.لـ. ستاين" مفتوناً بكل الأكسسوارات التي تُنسب إلى ملامح العيد ومعناه، لذا وعندما تقرر فتح الباب أمامها للظهور حية، بعد إنبعاثها من كتاب السحر المتروك في إحدى الخزائن القديمة مع قفل صلب، يمنع أياً كان من فتحه، إلاّ شابين صغيرين عثرا بالصدفة على مفتاحه، كانت الفوضى والدمار.

شريط كرتوني نعم. لكنه عمل ميلودرامي روائي جاذب بإمتياز. "white fang" (الناب الأبيض) للمخرج "ألكسندر إيسبيغار" وجدنا معه إحتراماً شديداً للرواية الأصلية التي صاغها "جاك لندن" وإعتُبرت على الدوام من روائعه، وأمتعتنا المادة السينمائية التي إعتمدت فن الرسوم المتحركة كنوع من التحدي وحتى لا تنكفىء الأعمال الكبيرة إلى السينما الروائية العادية، وجدنا ثراء في الإبداع قدّم رواية "لندن" بكثير من العمق والتأثير والشفافية.

المزيد