ما بعد العرض - منتدى الوثائقيات

يطرح برنامج "ما بعد العرض" " وثائقيات الميادين" يناقش ، يحلّل، يعمّق ويكشف الكواليس التي أحاطت بالأحداث. يستضيف شخصيات مرتبطة عضوياً وبشكل مباشر بموضوع الوثائقيّ ومن زوايا مختلفة.

ما بعد العرض: العميدة هيلين توماس

أول سيدة تشغل منصب مديرة مكتب البيت الأبيض ليونايتد بريس إنترناشيونال. ريادة أسهمت من خلالها العربية الأميركية في فتح أبواب العمل الصحافي أمام المرأة. عشرة رؤساء للولايات المتحدة واكبتهم "العميدة هيلين توماس" من خلال عملها في الصحافة داخل البيت الأبيض وخارجه. كشف الحقيقة بأي ثمن كان محرّك عميدة الصحافة. الجرأة صفة وسمتْ أسئلة هيلين وكتاباتها موجّهةً إياها مباشرة إلى رؤساء اميركيين سبّبت الحرج والارتباك والجدل حول قرارات وسياسات داخلية وخارجية. جرأة تدفع إلى البحث عن دور ومكانة الإعلام وتأثيره داخل الولايات المتحدة في محطات وأحداث مفصلية بعضها تأثرنا به هنا في منطقتنا مباشرة وعن حجم تأثير وفعالية اللوبي الاسرائيلي فيه. وفي نقاش "هيلين توماس": العميدة هيلين توماس نضيء على تميّز وخصوصية التجربة. البيت الأبيض نرصد اختلاف سياساته مع تعاقب ساكنيه والمواكبة الإعلامية. الرأي العام الاميركيّ نحاول فهم كيفية صنعه وما دور الاعلام في ذلك.