تنفيذاً للاتفاق.. إدارة سجون الاحتلال تبدأ بتنفيذ بعض مطالب الأسرى الفلسطينيين

من بين بنود الإتفاق، السماح لأسرى غزة بالانتقال لسجن النقب، ورفع كافة العقوبات عن الأسرى المضربين منذ 15يوماً، والبالغ عددهم أكثر من 100 أسير.

  • سلطاتُ الاحتلالِ تخضعُ لمطالبِ الأسرى المضرِبين عن الطعامِ

أعلنت هيئة شؤون الأسرى والمحررين عن اتفاق تمّ التوصل إليه بين قيادات الحركة الأسيرة، وإستخبارات السجون الإسرائيلية، تعهدت فيه إدارة السجون البدء بتنفيذ مجموعة من مطالب الأسرى ضد أجهزة التشويش.

رئيس هيئة الأسرى اللواء قدري أبو بكر أكد في حديث للميادين نت إن إدارة السجون بدأت صباح اليوم بتطبيق ما تمّ الإتفاق عليه، برفع العقوبات عن الأسرى، وتخفيض عدد أجهزة التشويش التي تؤثر على صحة الأسرى وعلى تردّدات الراديو والتلفزيون،.

كما أكد أبو بكر أن سلطات السجون بدأت أيضاً بتركيب وتشغيل الهواتف العمومية، وإعادة المبعدين إلى السجون التي تمّ نقلهم منها.

ويذكر أن من بين بنود الإتفاق، السماح لأسرى غزة بالانتقال لسجن النقب، ورفع كافة العقوبات عن الأسرى المضربين منذ 15 يوماً، والبالغ عددهم أكثر من 100 أسير، ممن تمّ نقلهم من سجون: ريمون، وايشل، والنقب، وغيرها إلى سجن نفحة وعزل سلمون، وغيرها من السجون.