نقولا طعمه

محرر في الميادين نت ابتداء من أول آذار/ مارس 2012، ومراسل ومحقق صحفي ميداني على الساحة اللبنانية منذ 1980.

مسيرات غضب في فلسطين في ذكرى النكبة

تشهد مختلف مناطق فلسطين المحتلة مسيرات ومظاهرات غاضبة في ذكرى النكبة المتوافق مع الخامس عشر من أيار/ مايو، احتجاجاً على المجزرة التي ذهب ضحيتها أكثر من 60 شهيداً، وآلاف الجرحى، حيث تشهد الأراضي الفلسطينية غداً الأربعاء إضراباً عاماً.

من حيفا

يتصاعد التوتر في مختلف مناطق فلسطين المحتلة، ويعمّ الغضب إثر سقوط ما يزيد على 60 شهيداً، وآلاف الجرحى في المسيرات التي انطلقت في مختلف أراضي فلسطين المحتلة في مناسبة ذكرى يوم النكبة.


مسيرات يوم الغضب

ودعت "لجنة المتابعة العليا"، واللجان الشعبية في قرى الشاغور، إلى التظاهر مساء اليوم الثلاثاء عند السادسة انتصاراً للقدس وغزة، واستنكاراً للمجازر التي وقعت، ورفضاً لنقل السفارة الأميركية إلى القدس.

كما دعت إلى الإضراب العام غداً الأربعاء في بيان قال: "ندعو إلى الإضراب العام يوم غد الأربعاء في جميع مدننا وبلداتنا في الداخل، ردّاً على المجزرة التي ارتكبتها حكومة الاحتلال عن سابق تخطيط، وبدعم إجرامي مباشر من البيت الأبيض بزعامة ترامب".

وفي أم الفحم ووادي عارة، دعت اللجنة الشعبية إلى التظاهر عند السادسة مساء تحت شعار القدس عاصمة أبدية لفلسطين، وقال بيان اللجنة: سنطلقها مدوية "القدس العاصمة الأبدية لفلسطين"، ونهتف ونردد: من أم الفحم لغزة، اهتزي يا أرض اهتزي، وغزة هاشم ما بتركع، للدبابة والمدفع، ومن غزة طلع القرار، انتفاضة وانتصار".


"رجا زعاترة"

وصرّح رجا الزعاترة - المسؤول الإعلامي في لجنة المتابعة - لـ"الميادين نت": لدينا إضراب عام غداً الأربعاء، في جميع المدن والبلدات العربية في الداخل يشمل جهاز التربية والتعليم، واليوم ستنطلق مجموعة من المظاهرات، ثلاثة منها مركزية في الجليل في مجد الكروم، وفي النقب في مدينة راهط، وفي المثلث في مدينة أم الفحم.

 


وأضاف الزعاترة "بالنسبة ليوم النكبة المتوافق مع 15 أيار/ مايو فإننا نحيي الذكرى في شهر نيسان/ أبريل حيث انطلقت مسيرة عتليت رداً على احتفالات الكيان الاسرائيلي بالاستقلال، وذلك من ضمن سلسلة المسيرات التي نسميها مسيرات العودة، في السنوات العشرين الأخيرة، حيث نعود كل عام إلى واحدة من البلدات المهجرة، والمدمرة".

وأضاف "شارك في مسيرة هذا العام في عتليت عشرات آلاف الفلسطينيين من مختلف الأجيال، وهي أصبحت تقليداً سنوياً للتأكيد على حق العودة وهو حقّ المهجرين في العودة إلى مدن وقراهم الأصلية، حيث أن 30 % من الفلسطينيين في الداخل، هم مهجرون داخل وطنهم، وهم يقيمون على بعد بضع كيلومترات من قراهم وبلداتهم، ولا تسمح لهم اسرائيل بالعودة إلى قراهم وبلداتهم التي صودرت وأقيمت عليها بلدات يهودية".

 وكانت عدة تظاهرات ومسيرات قد انطلقت في مختلف مدن وبلدات فلسطين امس الاثنين، وجرت مظاهرة في القدس احتجاجا على نقل السفارة الأميركية:

 




 
}