25 يناير

تحرك المصريون ضد الدولة المصرية العميقة التي تتحكم بالسياسة والاقتصاد وتصادر الحريات، ومن رموزها الرئيس حسني مبارك وما يسمى بالحرس القديم المسؤولين عن تدهور أوضاع البلاد. ومثلت ثورة 25 يناير مرحلة يفترض أن تمثل قطيعة مع وضع سابق.