صالح الأشمر

كاتب ومترجم من لبنان

هيثم

هَيْثَم اسم علم يطلق على الذكر والأنثى أيضاً؟ كيف؟ ولماذا؟

هَيْثَم أو الهَيثَم، اسم علم يطلق على المولود الذكر. وربما تُسَمى به المرأة أيضاً. وهو اسم قديم عند العرب عُرف به عدد من الاَعلام منهم الهيثم
بن عُثمان الغَنَوي وهو من القادة في الدولة العباسية. وإليه يُشير الشاعر أبو عُبادة البُحتري في قصيدة مدحه بها حيث يقول:

أَقِلَّ وأَكثِرْ لستَ تبلغُ غايةً
تَبينُ بها حتى تُضارِعَ هَيْثَما
فَتىً لبِستْ منه الليالي محاسِناً
أضاءَ لها الأُفقُ الذي كان مُظلما

هذا الإسم مأخوذ من الهَيْثَم وهو فَرخُ النَسر، أو فَرخ العُقاب وهو كلمة مستقلة بذاتها  وليست مشتقة من أي أصل لُغَوي آخر ،كما يقول ابنُ فارس في كتابه"مُعجم مقاييس اللغة".
ويُقال إن الهَيْثم أيضاً هو الكَثيب الأحمر، والكثيب هو تلّ من الرمال مُتناثر تجمعه الرياح بعد التفرّق. والهيثم أيضاً نوع من الشجر في البادية، ونوع
من نبات النجيل الذي يفترش الارض ويمتد عليها.
وأُمُّ الهَيثَم كُنية عُرف بها نساءٌ عِدّة منهن هذه  المرأة التي يُرسل إليها عُمر بن أبي ربيعة هذه التحية:

باسمِ الإله تَحيّةٌ لِمُتَيّمٍ
تُهدَى إلى حَسَنِ القَوامِ مُكرَّمِ
وصحيفةٌ ضمّنتُها بأمانة
عند الرحيلِ إليكِ أُمَّ الهَيثَمِ
مِن عاشقٍ كَلِفٍ يَنوءُ بذَنبهِ
صَبِّ الفؤادِ مُعاقَبٍ لم يَظلِمِ