صالح الأشمر

كاتب ومترجم من لبنان

ريا - ريان - أروى

أسماء ثلاثة من أصل واحد... ماذا تعرفون عن ريا وريان وأروى؟

حَنَنْتَ إلى رَيّا ونَفسُكَ باعَدَتْ
مَزارَكَ مِنْ رَيّا وشَعْباكُما مَعا                
فما حَسَّن أنّ تَأتـِيَ الأمرَ طائعاً
وتَجزَعَ أن داعي الصَبابَةِ أسمَعا
 
هذان البيتان للشاعر الجاهلي الصِمَّة القُشَيري من قصيدة رائعة يبثُّ فبها حنينَه إلى حبيبتِه رَيّا وإلى وطنه اللذين بات بعيداً عنهما.
 
ورَيّا اسم علم مؤنّث عُرِفت به عدة نساء ذكرهنّ عدد من الشعراء كحبيبات لهم. منهم عُتْبَةُ بن الحلال وهو القائل:
             
أشجاكَ من رَيّا خَيالٌ زائرٌ
والليلُ مُسودُّ الذَوائبِ عاكِرُ
نادَيتُ رَيّا والظلامُ كأنّهُ
بَحرٌ تلاطَمَ فيه مَوجٌ زاخِرُ
يا ليلُ طُلتَ على مُحِبٍ ما لهُ                                             
إلّا الصباحُ مُساعِدٌ ومُؤازِرٌ
 
 
واسم رَيّا مأخوذ من الرَيّا وهي الرائحة الطيبة وهذا ما يشير إليه الشعراء عادة. والريّا أيضاً المرأة الممتلئة الجسم.والريّا هي التي شربت حتى ارتوت تماماً. مؤنث الريّان. ومنه أُخِذَ اسم العلم رَيّان، وهو اسم مشترك بين الذكور والإناث حيث تكون رَيّان بمعنى ريّانة. إلّا انه في الذكور أكثر.
ومن الريّ اشتقَّ اسمُ راوية. والراوية هي التي تروي بالماء. والراوية أيضاً المَزادةُ وهي وعاء من ثلاثة جلود فيها بالماء.والراوية هو مَن يروي الحديث أو الشِعرَ والتاء للمُبالَغة. وكل هذه المعاني المتصلة بالريّ أو الارتواء بالماء لا علاقة معنويّة لها باسم العلم المؤنث أروَى وهو مأخوذ من جمع الأُروِية وهي ضَأْنُ (أو شاة) الجبل.
وأروَى مثل رَيّا من عرائس الشعر العربي، وكان الشاعر رُؤبة بن العجاج يهوى امرأة اسمها أروَى وفيها يقول:
               
دايَنتُ أروَى والديونُ تًقَضَّى
فَمَطَلَتْ بَعضاً وأدَّتْ بَعضا
يا ليتَ أروَى إذ لًوَتْكَ القَرضا
جادًتْ بِقَرضٍ فَشَكَرتَ القَرضا