المغني "سعد رمضان" للميادين نت: هويتي الفنية الغناء المحترم والكلمة الراقية

"سعد رمضان" فنان شاب اقتحم المنبر الغنائي اللبناني والعربي من بابه المحترم طمعاً في التعبير عن ميله إلى الأصالة في عالم النغم والكلمة المتميزة التي تحترم السامع وتقدره ذوقه.

  • "سعد رمضان"

شاب وسيم يتمتع بحنجرة جاذبة للأسماع ورياضي يعتبر صحته البدنية من متممات شخصيته الفنية، لأن الفنان "سعد رمضان" يرى في العافية جوهرة للحنجرة، أطلق عدداً من الأغاني التي باتت رائجة بين الشباب معتبراً أنه صوت جيله ولا يريد الإبتعاد أبداً عنه، لكنه يُصر على إحترام أذن المستمع بأنغام وكلمات راقية.


"سعد" صاحب شخصية أليفة متواضعة، يجيد رسم الإبتسامة على وجهه أطول فترة ممكنة، وعاهد نفسه أن يظل فاعلاً في بيئته وبين أهله وهاهو يبتاع منزلاً في بلدته "برجا" من دون التحوّل إلى مناطق أكثر رقياً، والحقيقة أن الموقع الذي إختاره في غاية الكمال فهو مطل على الساحل ويستقبل فيه زملاءه من الفنانين وآخرهم "صابر الرباعي"، وفيه يلتقي شعراء وملحنين وتكون جلسات فنية تُثمر أغنيات أو بداية مشاريع بعيدة المدى "اللقاءات العديدة مع أهل المهنة تعطي مجالاً رحباً للأخذ والرد ومن ثم الرسوعلى مادة تكون متعة لجمهور السامعين" هذا ما يقوله "رمضان" مؤكداً أن معظم ما نسمعه ونحبه من كبار الماضي هو نتاج اللقاءات العديدة التي كانت تسبق إطلاق أي أغنية بين صانعيها.

يسافر كثيراً ويرى أن الأغنية الناجحة تصل بسرعة إلى أبعد مكان "الحقيقة أنني أسعد عندما أجد أن ما ينجح لي في بيروت يتردد صداه سريعاً في أميركا وأوستراليا وأي مكان". ويضيف "هذا يحفزني على الغناء والتجديد في عملي". وأشار إلى أنه عدا عن غنائه في العديد من المناطق اللبنانية فهو حتى الآن زار معظم بقاع لبنان على دراجته الهوائية "نحن فريق منسجم من الأصدقاء نجول في كل لبنان على الدراجات في متعة كاملة ونصل إلى أبعد نقطة في لبنان ونكتشف الكثير في هذه الجولات".

  • المغني
    المغني "سعد رمضان"

الواقع الفني الغنائي يجده جيداً ويرى في إبتعاد عدد كبير ممن كنا نتابع الإعلانات عن حفلاتهم نوعاً من تصفية الوسط الفني للطارئين عليه الذين دخلوا بمالهم أو علاقاتهم لكن الفن الحقيقي لا يٌطيق الإنسجام مع الدخلاء فيلفظهم، وهنا نجده متروياً في قبول عروض التمثيل العديدة بإنتظار العثور على الفرصة التي يستحيل رفضها في وقت يعترف بحب التمثيل وقد خبره في العديد من كليباته وكان راضياً عما شاهده. وقال في حواره مع "الميادين نت" التالي...