92 فناناً في الدورة 28 من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية في القاهرة

بين الأول والثاني عشر من تشرين الثاني/نوفمبر الجاري تشهد دار الأوبرا المصرية في القاهرة فعاليات الدورة 28 من مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية، بمشاركة 92 فناناً يمثلون عموم الوطن العربي، مع مشاركة 22 فرقة موسيقية تحيي حفلات يومية على إمتداد ليالي المهرجان الذي يقام برعاية وزارة الثقافة.

  • ملصق المهرجان واللجنة والتحضيرية له
  • مطرب الافتتاح "محمد منير"

هذه الدورة تكرم (الشاعر فاروق جويدة، مي فاروق، محمد منير، ريهام عبد الحكيم، عمرو إسماعيل، عادل إسكندر، محمد فؤاد، وحيد خان- البحرين، الشاعر كريم عودة-العراق،هشام العربي، سلوى الشوان، والخطاط حمدي زاي). ومن بين المطربين الذين سيحيون الحفلات (محمد منير، مدحت صالح، هاني شاكر، محمد الحلو، أنغام، محمد الشرنوبي، فايا يونان، نادية مصطفى، أصالة، ومحمد ثروت) ومن لبنان (مروان خوري، عاصي الحلاني، ماجدة الرومي، وائل جسار، رامي عياش، سعد رمضان، المايسترو أندريه الحاج) وهي حفلات تتوزعها عدة خشبات إضافة إلى دار الأوبرا.

وتشارك في إحياء الليالي 22 فرقة موسيقية بينها (فرقة دار الأوبرا، فرقة محمد منير، الفرقة السلطانية الأولى، فرقة عبد الحليم نويرة، وفرقة الحنفي بقيادة هشام نبوي) وتولي وسائل الإعلام ومنابر الثقافة في مصر هذا الحدث إهتماماً كبيراً بحيث تتحول القاهرة ومعها البلد إلى خلية غنائية موسيقية متميزة. ولن تخلو هذه الدورة من مفاجآت تحصل في اللحظات الأخيرة على عادة الدورات السابقة التي إستنفرت جميع الطاقات الفنية الجادة والمحترمة.

إشارة إلى أن المهرجان تولت خدمته فنياً لجنة تحضيرية عملت على مدى أشهر لصياغة برنامج دسم، تألفت من (مجدي صابر - مدير دار الأوبرا، حلمي بكر، جمال سلامة، حسن شرارة، رضا رجب، عماد عاشور، خالد داغر، أمجد العطافي، أمجد مصطفى، ماجد سرور، جمال بخيت، محمد رحيم، وهاني عبد الكريم).