الوزيرة التونسية "شيراز العتيري" شخصية العام السينمائية

بعدما تخطت بنجاح وإحترام قطوع الدورة الأخيرة من "أيام قرطاج السينمائية" حيث إتهمت بالرغبة الملحة في الحلول مكان المدير الراحل "نجيب عياد"، حصلت مديرة "المركز الوطني للسينما والصورة" السيدة "شيراز العتيري" على تقدير رسمي أعلى بإختيارها وزيرة للثقافة في الحكومة التونسية الجديدة، ثم توّجت بجائزة شخصية العام السينمائية عربياً.

 

  • الوزيرة "شيرين العتيري"

الوزيرة "العتيري" منحها "مركز السينما العربية" جائزة شخصية العام السينمائية عن العالم العربي، قدمتها مجلة "هوليوود ريبورتر" الأميركية المتخصصة، خلال حفل إستقبال أقامه المركز ضمن فعاليات "مهرجان برلين السينمائي الدولي"ونظراً للمسؤوليات الرسمية الملقاة على عاتقها فقد إعتذرت عن الحضور الشخصي وعوّضت عن ذلك بتوجيه كلمة خاصة بالمناسبة عبر "سكايب" تفاعلت خلالها مع الحضور الحاشد في برلين تقديراً لها بقيمة ومعنى الجاائزة.

قالت السيدة "شيراز": "الأفكار لها أجنحة لا يستطيع أحد أن يمنعها من الطيران هكذا قال يوسف شاهين وهكذا دأبت على العمل منذ أن كلفت بمهام في عالم السينما، عالم سحرني أبهرني وجعلني أرى صعوبة البدايات وجمال النهايات" وتابعت "لا يفوتني أن أشكرهم في هذه المناسبة على ثقتهم ودعمهم. ولعل هذا التكريم من طرف مركز السينما العربية دليل على أني وفقت في ذلك. وما التكليف الجديد الذي شرفت به في بلدي الحبيب تونس وزيرة للثقافة لحافز آخر بأن أواصل بالعزيمة نفسها والثبات لخدمة الفكر والإبداع في كل المجالات الثقافية دون إقصاء أو تمييز".