عرفته القاهرة، باريس، وبرودواي، مايك ماسي للميادين نت: يعنيني أن أكون جسراً بين الشرق والغرب

كثيرون اعتقدوا أنه فنان أجنبي، لكنه من أنفة شمالي لبنان، وإسمه الأصلي مايك المسيح، فعدّله ليصبح مايك ماسي (36 عاماً). درس التمثيل والإخراج، ثم الموسيقى والغناء في الكونسرفاتوار اللبناني، قبل أن ينتقل إلى القاهرة ويُمضي عاماً ونصف العام حيث درس الموسيقى الشرقية وأحيا عدداً من الحفلات، وحضر في باريس مجسّداً على المسرح شخصية السيد المسيح في "يسوع من الناصرة إلى القدس" عن نص لـ "باسكال أوبيسبو" إخراج "كريستوف باراتييه"، وإنتقل إلى برودواي حيث غنّى هناك، ويشارك هذا الصيف في إحياء إحدى ليالي "مهرجانات زوق مكايل".

يلفت ماسي إلى أنه نهم في المطالعة بإعتبارها أهم رياضة يمارسها على الدوام

 
}