"من وحي اليابان " في "اللوفر" أبوظبي

معرض "من وحي اليابان: رواد الفن الحديث" ينطلق في متحف اللوفر أبوظبي. المعرض يقدم لزواره فرصة الاطلاع على أعمال 12 فناناً من بينهم فنانو حركة "نابي" وكبار معلمي حركة "أوكييو - إه".

"من وحي اليابان " في "اللوفر" أبوظبي

إفتتحت أمس الخميس معرض "من وحي اليابان: رواد الفن الحديث" الذي يستضيفه متحف اللوفر أبوظبي.

ويقدم المعرض لزواره فرصة الاطلاع على أعمال 12 فناناً من بينهم فنانو حركة "نابي" وكبار معلمي حركة "أوكييو - إه" الفنية من القرنين التاسع عشر والعشرين.

كما يقدم المعرض بالتعاون مع متحف أورسيه 50 قطعة فنية تتنوع ما بين لوحات ومطبوعات وستائر جدارية تسلط الضوء على الحوار الفني والثقافي بين اليابان وفرنسا.

أما القطع التي يقدمها المعرض لزواره فتشمل أعمالاً للفنانين الفرنسيين بول سيروزييه وبيير بونار وموريس دوني وكير كزافييه روسل من مجموعة الفنانين الشهيرة التي تطلق على نفسها اسم "نابي"، في إشارة إلى دورها في نشر الفن الحديث إلى جانب مارغريت سيروزييه وأوديلون رودون وخمسة معلمين أوكييو-إه: كاتسوشيكا هوكوساي وهارا زايمي وأوتاغاوا هيروشيغه وكانو تانشين وتوشوساي شاراكو.

كما سيقدم اللوفر أبوظبي لزواره "مانجا لاب" وهي مساحة خاصة في رواق المتحف تحثهم على الإبداع وتشمل مجموعة متنوعة من التجارب المسلية لاستكشاف الثقافة اليابانية المعاصرة، بما في ذلك تجارب الواقع الافتراضي وألعاب الفيديو التقليدية، وورش العمل حول فن المانجا والفن التصويري الياباني. كما سيعرض "مانجا لاب" أعمالاً فنية مستوحاة من ثقافة المانجا لأربعة فنانين إماراتيين.