أسعار النفط العالمية تنخفض من جديد مع استمرار أزمة كورونا

انخفاض أسعار النفط العالمية إثر تضاؤل سريع للطلب بسبب قيود السفر وعمليات العزل لمواجهة فيروس كورونا، بالإضافة إلى تراجع في سوق الأسهم الأوروبية.

  • من المتوقع أن ينكمش الطلب العالمي على النفط بأكثر من 14 مليون برميل يومياً في الربع الثاني

عقب مكاسب حققتها على مدى ثلاثة أيام، عادت أسعار النفط العالمية للانخفاض، إذ فاقت احتمالات تضاؤل سريع للطلب بسبب قيود السفر وعمليات العزل المفروضة لمواجهة فيروس كورونا، إثر الآمال المعلقة على تحفيز أميركي طارئ بقيمة 2 تريليون دولار سيدعم الأنشطة الاقتصادية.

وكان مشرعون أميركيون ومسؤولون في إدارة ترامب توصلوا إلى اتفاق بشأن مشروع قانون للتحفيز بقيمة تريليوني دولار من المتوقع أن يتم إقراره من الكونغرس في وقت لاحق اليوم، بحسب ما نقلت "رويترز".

وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت اليوم الخميس إلى 26.75 دولاراً للبرميل، في حين هبطت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط إلى 23.71 دولاراً للبرميل. 

وتوقعت "آي.إتش.إس ماركت" أن ينكمش الطلب العالمي على النفط "بأكثر من 14 مليون برميل يومياً في الربع الثاني"، ممّا سيؤدي إلى ارتفاع غير مسبوق في المخزونات.

في الوقت ذاته، فإن انهيار اتفاق لكبح الإمدادات بين منظمة "أوبك" ومنتجين آخرين بقيادة روسيا، المجموعة المعروفة باسم أوبك+، من المقرر أن يؤدي لارتفاع إمدادات النفط، إذ تعتزم السعودية تصدير ما يزيد عن 10 ملايين برميل يومياً اعتباراً من أيار/مايو المقبل. 

وكانت السعودية قد خفضت أسعارها الرسمية لبيع الخام مما تسبب بتراجع أسعار النفط، في الوقت الذي يتسبب فيه انتشار فيروس كورونا في تآكل نمو الطلب العالمي.

الأسهم الأوروبية تراجعت أيضاً بعدما ارتفعت على مدى جلستين متتاليتين، وانخفض المؤشر "ستوكس" 600 الأوروبي 2% مع انخفاض الأسهم الألمانية 1.8%،

كما انخفضت الأسهم الإيطالية والإسبانية بما يتراوح بين 2.2 و 2.5% مع تجاوز عدد الوفيات في إيطاليا بفيروس كورونا 7500، بينما ارتفع العدد في إسبانيا إلى ما يزيد عن 3400 متجاوزاً إجمالي معدل الوفيات في الصين.

ونزل سهم "ديكسون كارفون" البريطانية للأجهزة الكهربائية 2% بعد أن حذرت من أنها "لن تحقق توقعاتها للأرباح والديون في 2019-2020"، مع إغلاق متاجرها في المملكة المتحدة وإيرلندا واليونان بسبب تفشي كورونا (كوفيد 19).