أهمية الفاكهة وطُرق استخدامها لنقص الوزن بطريقة صحية

بعض العلماء أكتشفوا أن أغلبية أنواع الخضروات التي نقوم بتناولها يومياً هي في الأصل فاكهة.

  • أهمية الفاكهة وطُرق استخدامها لنقص الوزن بطريقة صحية

يتناول الكثير منا الفاكهة بكافة أنواعها وألوانها أكثر من مرة في اليوم، لأنها تشكّل جزءاً هاماً في حياتنا، بل وتمد الجسم بالكثير من الفيتامينات والعناصر الضرورية لصحة قوية خالية من الأمراض. ولكن بعض العلماء أكتشفوا أن أغلبية أنواع الخضروات التي نقوم بتناولها يومياً هي في الأصل فاكهة. الفاكهة في العموم هي بذور تكوّنت داخل التربة وتم قطفها للأكل، تحمل الفواكة داخل طيّاتها البذور التي ساعدت على التكوين والنضج، وبعض الفواكه تؤكل ببذورها مثل الفراولة والبطيخ والتين وغيرها.

وبالرغم من تشابه الخضروات والفواكه في طريقة التكوين والنضج، إلا أن الفواكه بكافة أنواعها وأشكالها هي منتج نباتي ذو مذاق حلو، في حين أن الخضروات نباتات أيضاً ولكنها أقل مذاقاً من الفواكه.

أنواع الفواكه

تنقسم جميع الفواكه إلى 3 أنواع:
• الفواكه البسيطة: وأطلق على هذا النوع هذا الإسم لأن الفاكهة الواحدة تنمو من خلال مبيض زهرة واحدة، مثل البرقوق والخوخ والبندق.
• فواكه متعدّدة الثمار: مثل التين والأناناس، حيث تتكوّن فاكهة هذا النوع عن طريق نضج مبايض مختلفة لا تنتمي لزهرة واحدة، ثم ترتبط المبايض سوياً لتكوّن الفاكهة.
• فواكه مجمّعة: هي تشبه الفواكه متعدّدة الثمار ولكن تنضج المبايض المختلفة التي تنتمي إلى زهرة واحدة، مثل التوت البري.

العناصر الغذائية الموجودة في الفاكهة
• تحتوي الفاكهة على عناصر غير مُستهلكة مثل فيتامين ج والبوتاسيوم وحمض الفوليك والألياف الغذائية
• الألياف الغذائية الموجودة في الفاكهة تساعد على خفض نسبة الكولسترول في الدم، بل وتعمل على الشعور بالامتلاء وتقليل الشهية
• يدخل حمض الفوليك في تكوين خلايا الدم الحمراء
• معظم الفواكه تحتوي على نسبة بسيطة من الدهون
• يحتوي الموز والبرقوق والمشمش والبطيخ على عنصر البوتاسيوم الذي يعمل على حفاظ مُعدل ضغط الدم
• بعض الفواكه تحتوي على فيتامين C مثل الكيوي والفراولة والبرتقال والذي يدخل في إلتئام الجروح والحفاظ على صحة الأسنان

الفوائد الصحية الناتجة من تناول الفاكهة
• الفيتامينات الموجودة تدخل في محاربة بعض أنواع السرطان
• البوتاسيوم الموجود في بعض الفواكه يقلّل من تكوين الحصوات داخل الكلى
• تساعد الألياف على الحد من الإصابة بمرض السمنة والحد من الإصابة بالنوع الثاني من داء السُكري
• التفاح والبرتقال والبطيخ والتوت البري والموز من أهم الفواكه التي تساعد علي تقليل الوزن بطريقة سليمة
• تساعد على الهضم وتقليل مشاكل الجهاز الهضمي
• تنشيط حركة الدورة الدموية في الجسم
• تنقية البشرة ونضارتها
• تحمي الجسم من الإصابة بالإنفلونزا وأمراض البرد
• الحد من الإصابة بمرض فقر الدم

 

العلاقة ما بين تناول الفواكه وتقليل الوزن

  • أهمية الفاكهة وطُرق استخدامها لنقص الوزن بطريقة صحية

هناك علاقة قوية تربط تناول الفواكه وتقليل الوزن، على وجه الخصوص الفواكه المليئة بالألياف الطبيعية والفواكه التي تحتوي بداخلها على نِسَب من الماء.
ومن فوائد تناول الفواكه:

• الشعور بامتلاء المعدة
الفاكهة مليئه بالماء والألياف الطبيعية، حيث تمتاز الألياف بحركتها البطيئة داخل الجسم ما يؤدّي إلى الشعور بالشبع.

• الفاكهة تحتوي على سُكريات طبيعية
تختلف السُكريات الطبيعية الموجودة داخل الفواكه عن السُكريات الصناعية التي تضاف إلى بعض الأطعمة، ويعتبر الجلوكوز والفركتوز من السُكريات الطبيعية.

ولكن يؤدّي تناول كميات كبيرة من الفواكه التي تحتوي على سُكريات طبيعية إلى إرتفاع نسبة السُكر في الدم، وهذا من الأضرار التي تعود على مريض السُكري.

• سعرات حرارية قليلة
على الرغم من سعراتها الحرارية القليلة إلا أنها مليئة بالعناصر الغذائية الهامة، فبرتقالة كبيرة واحدة تحتوي على فيتامين C بكمية تناسب احتياج الجسم اليومي، ونصف كوب من التوت الأزرق يحتوي على 42 سُعرة حرارية.
ومضادات الأكسدة الموجودة في الفواكه تحمي الجسم من الإصابة بمرض السُكري، كما أن تناول وجبات خفيفة تحتوي على أنواع مختلفة من الفواكه أفضل من تناول الحلوى أو رقائق البطاطس.


خُلاصة القول: إن الفاكهة لها 3 أنواع تتلخّص في شكل مبيض التكوين، فإما أن يكون المبيض واحداً أو متعدّد المبايض لزهرة واحدة أو أزهار مختلفة.
كما أن الفواكه غنية بسُكريات طبيعية وألياف طبيعية تدخل في تقليل الوزن بطريقة صحية وتقوية المناعة.