المغنية "رنين الشعار" لـ "الميادين نت": ليلة فيروزية في باريس

  في 24 تشري الثاني/نوفمبر 2018 أحيت المغنية الشابة "رنين الشعار" حفلاً تكريمياً لسفيرتنا إلى النجوم السيدة "فيروز" على خشبة مسرح "باتاكلان" في باريس نظمته مجموعة "مزيكا"، غنت خلاله تنويعة من أغنيات السيدة الكبيرة التي إحتفل العالم العربي مؤخراً بعيد ميلادها الـ 83. مشاعر خاصة لـ "رنين" واكبت الحدث، لتؤكد معه أن هذه المدرسة العظيمة ستظل رائدة لكل من يريد إمتهان الغناء الراقي " الكلام عن السيدة فيروز يجعلني أحس برهبة خاصة إزاء هذه الأيقونة النادرة".

المغنية "رنين الشعار" لـ "الميادين نت": ليلة فيروزية في باريس
المغنية "رنين الشعار" لـ "الميادين نت": ليلة فيروزية في باريس

المشاريع في جعبة "رنين" عديدة، أكثرها خارج لبنان وهي عادت منذ أسابيع قليلة من كندا حيث أمضت وقتاً رائعاً مع الجالية اللبنانية والعربية التي حضرت حفلاتها هناك، وهي بصدد القيام برحلة أخرى إلى دول الإغتراب معتبرة أن هذا من واجبات الفنانين في التواصل مع المغتربين الذين يتوقون لكل من يذكرهم بتراثهم وتقاليدهم في مكان إقامتهم البعيد. ولم تستبعد "رنين"أن تغني ديو مع والدها الفنان عبد الكريم الشعار خصوصاً وأنهما على طريق واحدة من إحترام الموروث والسعي إلى تعميمه هنا وفي الخارج تأكيداً على الهويّة، وتعزيزاً لمقولة تأمين كل وسائط الدعم للتوجه التثقيفي في مجال الغناء بعيداً عن السطحية التي تُميّز غالبية الإنتاج الشبابي المرتجل والفارغ من المعاني.

رنين" التي قدمت أغنيات خاصة عديدة من إنتاجها ترى أن الفترة المقبلة ستخصصها لتسجيل أغنيات جديدة "إن غياب الرعاية الإنتاجية للمطربين مسألة تحتاج إلى عنصر دعم بديل خصوصاً وأن الفنان المنتج يُدخل نفسه في دهاليز المهنة الصعبة".مع ذلك فهي وجدت الجهة الداعمة كما أنها رتّبت مكتباً إعلامياً يُعنى بكل نشاطها وحيثيات عملها وتجد نفسها مرتاحة للنتائج حالياً، ويعنيها كثيراً آراء النقاد في أدائها وحضورها، وتعرف أن تستمع إلى الآراء فيها وأن تكون مصغية ومتفهمة، في وقت تستمع إلى الجديد كعلم وخبر، بينما معظم ثقافتها السمعية ترتكز على ما نهلته من التراث الأصيل في مراحل الطفولة والشباب الأول. وقالت قي حديثها مع "الميادين نت":

المغنية "رنين الشعار" لـ "الميادين نت": ليلة فيروزية في باريس