كوب صغير من العصير أو الصودا يوميا يجعلك أكثر عرضة للسرطان!

خبر سيء لمحبي المشروبات السكرية كالصودا وعصير الفاكهة. فقد أوضحت دراسة جديدة أجريت على أكثر من 100000 بالغ فرنسي، إن شرب كوب صغير فقط من المشروبات السكرية يوميًا قد يزيد من احتمال الاصابة بالسرطان.

كوبا صغيرا من العصير أو الصودا يوميا يجعلك أكثر عرضة للسرطان!
كوبا صغيرا من العصير أو الصودا يوميا يجعلك أكثر عرضة للسرطان!

خبر سيء لمحبي المشروبات السكرية كالصودا وعصير الفاكهة. فقد أوضحت دراسة جديدة أجريت على أكثر من 100000 بالغ فرنسي، إن شرب كوب صغير فقط من المشروبات السكرية يوميًا قد يزيد من احتمال الاصابة بالسرطان وخاصة سرطان الثدي، يتبع ذلك دراسة حديثة تربط استهلاك المشروبات السكرية بمخاطر أكبر كالوفاة المبكرة، بالإضافة إلى خطر الإصابة بالسكتات الدماغية القائمة على الجلطة والنوبات القلبية بحسب دراسة أعدت سابقاً.

وقال باحث التغذية إيان جونسون "تشير النتائج إلى وجود علاقة بين استهلاك المشروبات المحلاة بالسكر وخطر الإصابة بالسرطان". وأضاف لمركز ساينس ميديا ​​سنتر في المملكة المتحدة "ربما من المثير للدهشة أن خطر الاصابة بالسرطان لدى مستهلكي المشروبات السكرية لوحظ حتى بين مستهلكي عصير الفاكهة النقي، وهذا يستدعي المزيد من البحث." 

عوارض إضافية لاستهلاك المشروبات السكرية طرحها المؤلف الرئيسي للدراسة التي نُشرت يوم الأربعاء الماضي في المجلة الطبيةBMJ ، ماتيلد توفير، وهي خطر الإصابة بالسمنة وزيادة الوزن، والتي تعتبر في حد ذاتها عامل خطر للإصابة بالسرطان. وكذلك من المسببات التي تلعب دوراً في تكوين الخلايا السرطانية هي المضافات، مثل الميثيلميدازول 4 المستخدمة كمكسبات للون والتي توجد في المشروبات التي تحتوي على تلوين الكراميل.

لذلك اقترح توفير أنه يجب على الناس الالتزام بإرشادات الصحة العامة التي تنص على الحد من المشروبات السكرية بحد أقصى كوب واحد في اليوم.