إيران تدعو البحرين إلى وقف إجراءاتها المعادية

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي يؤكد أنّ أمن المنطقة غير قابل للتجزئة. ووزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي يقول إنّ التحالف الأميركي الذي تسعى واشنطن لتشكيله بذريعة توفير الأمن للملاحة البحرية لن يعود سوى بزيادة التوتر.

إيران تدعو البحرين إلى وقف إجراءاتها المعادية
إيران تدعو البحرين إلى وقف إجراءاتها المعادية

دعت وزارة الخارجية الإيرانية  البحرين إلى وقف ما وصفته بإجراءاتها المعادية لإيران واتباع نهج بناء بدل اعتماد دور تحريضي ضدها.

وشدد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي على أن أمن المنطقة غير قابل للتجزئة، مشيراً إلى أن إمكانية حصول البعض على الأمن على حساب انعدامه لدى الآخرين أمر غير ممكن.

وقال قاسمي إن إيران تتوقع من دول المنطقة منع التدخلات الأجنبية المثيرة للتوتر عبر اعتماد الحكمة وبعد النظر.

من جهته، أجرى وزير الدفاع الإيراني العميد أمير حاتمي اتصالات هاتفية مع وزراء دفاع الكويت وقطر وعمان. وقال حاتمي إنّ التحالف الأميركي الذي تسعى واشنطن لتشكيله بذريعة توفير الأمن للملاحة البحرية لن يعود سوى بزيادة التوتر.

وذكر أنّ إيران تعتبر نفسها ملزمة بتأمين الأمن للمنطقة وخصوصاً الخليج.

وفي هذا السياق، قال حاتمي إنّ بلاده لم تدخر جهداً في سبيل الحفاظ على أمن الملاحة البحرية في الخليج ومضيق هرمز وبحر عمان.

كما لفت إلى أنّ أمن المنطقة فصل مشترك بين إيران وجيرانها في الخليج "لذا نحن نعتقد أن الأمن يجب تأمينه عبر دول المنطقة".

وأضاف "أميركا هي السبب الرئيسي في زعزعة أمن المنطقة ونعتقد أن الأمن يجب أن يكون لجميع دول المنطقة".

ورداً على مزاعم رغبة "إسرائيل" بالالتحاق بالتحالف الأميركي، قال حاتمي إنّ "مثل هذا الإجراء يعتبر عملاً استفزازيا"، مضيفاً أنّ مثل هذا الإجراء من الممكن أن يعود على المنطقة بعواقب وخيمة.