الجبهة الشعبية تدعو إلى مقاطعة انتخابات الكنيست الإسرائيلي

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تدعو الشعب الفلسطيني إلى مقاطعة إنتخابات الكنيست الإسرائيلي المقررة يوم الثلاثاء المقبل.

الجبهة الشعبية تدعو إلى مقاطعة انتخابات الكنيست الإسرائيلي
الجبهة الشعبية تدعو إلى مقاطعة انتخابات الكنيست الإسرائيلي

دعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في بيان لها اليوم الأحد شعبها في الداخل المحتل لمقاطعة انتخابات برلمان (الكنيست) للاحتلال الإسرائيلي المقررة يوم الثلاثاء المقبل.
وأكدت البيان أن "المشاركة في هذه الانتخابات يضفي شرعية لهذا الكيان المجرم، الذي أقيم على أنقاض شعبنا ومدنه وقراه، ومن خلال ارتكاب المجازر والتطهير العرقي وسياسات التهجير والإبعاد".
الجبهة اعتبرت أن "المشاركة العربية في هذه الانتخابات تضليل للرأي العام العالمي والمتضامنين مع شعبنا والمقاطعة الدولية، بأن هذا الكيان ديمقراطي وليس كياناً احتلالياً استيطانياً عنصرياً".
وشددت على أن "العلاقة الوحيدة التي يجب أن تكون مع الاحتلال هي بمقاومته والتصدي لجرائمه المتواصلة ولسياساته العنصرية، ومقاطعة مؤسساته وأدوات قمعه الاحتلالية لا الاندماج فيها".
الجبهة الشعبية ثمنّت الجهود المبذولة "من الرفاق في أبناء البلد وحركة كفاح وحملة المقاطعة في توعية جماهير شعبنا في الداخل المحتل بأهمية مقاطعة هذه الانتخابات ومخاطر المشاركة فيها"، مدينة كل حملات التحريض بحقهم.

كما عبرّت عن استغرابها لاستعداد بعض القيادات العربية للانضمام لحكومة الاحتلال، "ما يعني أنها ستشكّل غطاءً للاحتلال في عدوانه على شعبنا"، وفق بيان الجبهة الشعبية.

يذكر أن البرلمان الإسرائيلي كان قد صوّت نهاية شهر أيار/ مايو الماضي على حلّ نفسه بعد فشل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في تشكيل ائتلاف حكومي بعد فوز حزبه "الليكود" في انتخابات كانت أيضاً مبكرة في 9 نيسان/ أبريل الماضي.

وحصل خلاف بين نتنياهو وحليفه السابق أفيغدور ليبرمان حول مشروع قانون يهدف إلى جعل الخدمة العسكرية إلزامية لليهود المتشددين.