البخيتي: على السعودية مراجعة حساباتها حتى لا تكون نهاية الحرب نهاية نظامها

عضو المجلس السياسي لحركة أنصار الله محمد البخيتي ينصح السعودية بمراجعة حساباتها للخروج بأقل الخسائر وحتى لا تكون نهاية الحرب نهاية نظامها، ويؤكد استمرار ضربات القوات المسلحة اليمنية وتوسعها.

البخيتي: على السعودية مراجعة حساباتها حتى لا تكون نهاية الحرب نهاية نظامها

أكد عضو المجلس السياسي لحركة "أنصار الله" في اليمن، محمد البخيتي، أن الضربات العسكرية للعمق السعودي "ستستمر وتتوسع وستطال منشآت أكثر حساسية للنظام السعودي، وتابع "هجمات القوات المسلحة اليمنية ستتوسع وستلحق بالسعودية خسائر باهظة".

وقال خلال مقابلة مع قناة الميادين "أنصح النظام السعودي بمراجعة حساباته للخروج بأقل الخسائر وحتى لا تكون نهاية الحرب نهاية النظام".

وحذّر  البخيتي من "حالة انهيار ستصيب صفوف الجيش السعودي مع وصول المقاتل اليمني إلى العمق السعودي"، وأضاف "دماء اليمنيين ليست رخيصة والتحركات الأميركية والبريطانية لن تفيد السعودية".

وشدد على أن تجميد ضرب العمق الإماراتي "يعني أننا نتعاطى مع الإمارات بشكل إيجابي وبحكمة". 

البخيتي تابع في كلمته "لا يمكن أن نقبل باقل من استعادة سيادة اليمن بشكل كامل ونحن نعطي فرصة للامارات".

وكان الجيش اليمني أعلن تنفيذ عملية بـ 10 طائرات مسيرة على معملين لشركة "أرامكو" في بقيق وهجرة خريص في السعودية، ما أدى إلى توقف كمية تقدر بحوالى 50% من إنتاج النفط، بحسب ما أعلنه وزير الطاقة السعودي.