حزب العمال البريطاني يعقد مؤتمره السنوي لمناقشة قضية بريكست

حزب العمال البريطاني يبدأ اليوم مؤتمره السنوي لمناقشة قضية بريكست وسيصوت مندوبي الحزب عليها غداً الإثنين.

جيريمي كوربن
جيريمي كوربن

يعقد حزب العمال البريطاني الذي يشهد انقسامات عميقة اليوم الأحد مؤتمرا لزعيمه جيريمي كوربن، والذي يتعرض لضغوط شخصيات كبيرة في الحزب، من أجل تبني موقف يؤيد بقاء المملكة المتحدة في الاتحاد الأوروبي، بينما يقترب موعد بريكست.

وسيناقش أكبر أحزاب المعارضة البريطانية حتى الأربعاء قضايا يتبناها اليسار مثل أسبوع عمل محدد بأربعة أيام بدون تغيير في الأجور، وإلغاء المدارس الخاصة، وتحقيق التوازن في انبعاثات الكربون بحلول 2030، من أجل تحديد الخطوط العريضة لحملتهم في الانتخابات التشريعية.

لكن القضية الكبرى تبقى بريكست الذي سيصوت مندوبو الحزب البالغ عددهم 1200 بشأنه يوم غد الإثنين.

ويبدو موقف حزب العمال غير واضح بين رئيس الوزراء البريطاني المحافظ بوريس جونسون، الذي يريد إنجاز بريكست بأي ثمن في 31 تشرين الأول/أكتوبر، والحزب الليبرالي الديمقراطي الوسطي الذي يريد البقاء بكل بساطة في الاتحاد الأوروبي بدون إجراء استفتاء جديد.