ارسلان يدعو القوى السياسية اللبنانية إلى طاولة حوار للخروج بحل للأزمة الراهنة

رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني طلال ارسلان يدعو القوة السياسية إلى طاولة حوار يشارك فيها الجميع للخروج بوثيقة تجد الحلول للأزمة الراهنة، ويقول إن ورقة الحريري الإصلاحية غير كافية.

ارسلان خلال المقابلة مع الميادين
ارسلان خلال المقابلة مع الميادين

دعا رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني طلال ارسلان القوى السياسية إلى طاولة حوار يشارك فيها الجميع للخروج بوثيقة تجد الحلول للأزمة الراهنة.

ارسلان وفي مقابلة مع الميادين قال إن ورقة الحريري الإصلاحية غير كافية مشيراً إلى ضرورة اتخاذ سلسلة اجراءات لمكافحة الفساد.

ورأى ارسلان أنه على الطبقة السياسية قراءة ما يحصل في الشارع بجدية "لأننا لا نعرف الى أين ستتجه الأمور"، موضحاً أنه "لا يمكننا الدخول في مسألة الفراغ المطلق والمطلوب تطور الاداء والجدية في سبل المعالجة".

إلى ذلك، اعتبر ارسلان أن استدعاء نجيب ميقاتي "اجراء غير كاف لمعالجة ما يحصل في الشارع"، رافضاً أن "يكون البعض كبش محرقة فالتحقيقات يجب أن تطال عدداً كبيراً من المسؤولين".

وبالتوازي، رفض ارسلان شعار "كلن يعني كلن" لافتاً إلى أنه  لا يمكن تحميل البعض فساد مجموعة حكمت 30 عاماً.

وأعلن ارسلان استعداده أن يحاكم كأول مسؤول سياسي إذا كان متورطاً في الفساد.

ويشهد لبنان منذ 17 تشرين أول/أكتوبر الجاري حركة احتجاجية شملت كافة المحافظات ضد تردي الوضع المعيشي والفساد.