الأسد: أوروبا تخشى إردوغان وتحتاجه في آن

الرئيس السوري بشار الأسد يعتبر في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم"، أنّ إرسال اللاجئين السوريين إلى أوروبا "أمر خطير، ولكن الأخطر هو دعم الإرهابيين في سوريا". 

الأسد لروسيا اليوم: غالبية السوريين الذين غادروا إلى تركيا فعلوا ذلك بسبب الإرهاب في سوريا
الأسد لروسيا اليوم: غالبية السوريين الذين غادروا إلى تركيا فعلوا ذلك بسبب الإرهاب في سوريا

أكد الرئيس السوري بشار الأسد أنّ العلاقات بين الرئيس التركي رجب طيّب إردوغان والإتحاد الأوروبي "ذات توجهين، فهم يكرهونه ويحتاجونه في آن".

وقال الأسد في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم"، أنّ الأوروبيّون "يعرفون أن إردوغان إسلاميّ متعصب، ويعرفون أنه سيرسل إليهم المتطرفين أو الارهابيين". 

الأسد اعتبر أنّ إرسال اللاجئين السوريين إلى أوروبا "أمر خطير، ولكن الأخطر هو دعم الإرهابيين في سوريا". 

وتساءل الرئيس السوريّ عن كيف يخشى الإتحاد الأوروبي "بضعة ملايين غالبيتهم معتدلة ومن بينهم عدد من الإرهابيين، في حين أنهم يدعمون الإرهابيين مباشرة دون أن يخشوا عودتهم بعدها إلى بلدانهم؟". 

وأوضح الأسد أنّ غالبية السوريين الذين غادروا إلى تركيا "فعلوا ذلك بسبب الإرهاب في سوريا".