الملك الأردني يعلن انتهاء العمل بملحقي تأجير "إسرائيل" منطقتي الباقورة والغمر

الملك الأردني عبد الله الثاني يعلن انتهاء العمل بالملحقين الخاصين باستخدام "إسرائيل" أراضي الباقورة والغمر بعد 25 عاماً من توقيع اتفاقية السلام بين الجانبين.

  • الملك الأردني يعلن انتهاء العمل بملحقي تأجير "إسرائيل" منطقتي الباقورة والغمر

أعلن الملك الأردني عبد الله الثاني انتهاء العمل بالملحقين الخاصين باستخدام "إسرائيل" أراضي الباقورة والغمر بعد 25 عاماً من توقيع اتفاقية السلام بين الجانبين.

وفي خطاب العرش أمام البرلمان أكد الملك عبد الله الثاني فرض سيادة بلاده على الباقورة والغمر.

هذا وبدأت السلطات الأردنية اليوم بمنع الإسرائيليين من دخول أراضي المنطقتين عملاً بقرار إنهاء الملحقين.
وأكد مصدر رسمي في وزارة الخارجيه وشؤون المغتربين الأردنية، اليوم الأحد، إنه "لا تمديد ولا تجديد للملحقين الخاصين في اتفاقية السلام الأردنية الإسرائيلية اللذين صدر بموجبهما نظامان خاصان نظما حق الانتفاع الذي منحته الاتفاقية لإسرائيل".
بحسب المصدر فإن الأردن مارس حقه القانوني الذي جسدته الاتفاقية بعدم تجديد الملحقين.
وأضاف أنه في ما يتعلق بالباقورة "أقرت اتفاقية السلام بملكية خاصة لـ 820 دونم وأن الأردن سيسمح لأي مواطن إسرائيلي يثبت ملكيته الحصول على تأشيرة دخول من السفارة الأردنية في تل أبيب لدخول المملكة عبر الحدود الرسمية وستحترم حق الملكية حسب القانون الأردني ووفقه".
كما أوضح أنه بالنسبة لأراضي الغمر البالغة 4235 دونم فهي أراضي مملوكة للخزينة منحت الاتفاقية "إسرائيل" حق انتفاع منها انتهى اليوم بانتهاء العمل بالملحقين.