إردوغان بعد اللقاء مع ترامب: لفتح صفحة جديدة

الرئيسان الأميركي دونالد ترامب والتركي رجب طيب إردوغان يعربان عن ثقتهما بإمكانية تجاوز الخلافات بين واشنطن وأنقرة حول شراء الأخيرة لمنظومات "إس-400" الصاروخية الروسية، والأخير يتطلع إلى فتح صفحة جديدة في العلاقات مع الولايات المتحدة.

  • إردوغان بعد اللقاء مع ترامب: لفتح صفحة جديدة

أعرب الرئيسان الأميركي دونالد ترامب والتركي رجب طيب إردوغان عن ثقتهما بإمكانية تجاوز الخلافات بين واشنطن وأنقرة حول شراء الأخيرة لمنظومات "إس-400" الصاروخية الروسية.

وقال ترامب خلال مؤتمر صحفي مشترك مع إردوغان عقب لقائهما في واشنطن، إن "شراء تركيا للمعدات الروسية المتطورة تكنولوجيا مثل "إس-400" يمثل تحديات جدية بالنسبة إلينا، ونحن نبحث هذا الموضوع دائما، وبحثناه اليوم وسنبحث لاحقا".

وأعرب ترامب عن أمله في أن يتمكن البلدان من حل هذه المسألة، مشيراً إلى أنهما طلبا من وزيري خارجيتهما الشروع فورا في العمل على تسوية هذه القضية.

من جانبه، أكد إردوغان أنه بوسع تركيا والولايات المتحدة تجاوز الخلافات حول منظمات "إس-400" وبرنامج مقاتلات "إف-35" الأميركية عبر الحوار.

ووصف ترامب تركيا بأنها "حليف رائع" في الناتو، مشيداً بزيادتها النفقات الدفاعية لتصل إلى 2% من الناتج المحلي الإجمالي.

وأكد أن التحالف بين الولايات المتحدة وتركيا مهم بالنسبة للناتو والشرق الأوسط بأسره.

وأشاد بدور تركيا في محاربة الإرهاب، قائلاً إن "الرئيس إردوغان يحارب الإرهاب مثلما تحاربه الولايات المتحدة".

وبشأن سوريا، قال ترامب إنه جرى التأكيد خلال لقائه مع إردوغان على أن تركيا "ستواصل الالتزام بما يجب أن تلتزم به" في سوريا.

من جانبه، أعرب إردوغان عن عزمه فتح صفحة جديدة في العلاقات مع الولايات المتحدة.