موسكو: الطائرات الإسرائيلية التي استهدفت البوكمال خرقت أجواء الأردن والعراق

الخارجية الروسية تؤكد أن الغارات الاسرائيلية التي استهدفت سوريا في منطقة البوكمال نفذت بواسطة طائرات خرقت المجال الجوي لكل من العراق والأردن.

  • موسكو: الضربات التي تشنها "إسرائيل" على سوريا تؤدي إلى زعزعة استقرار المنطقة

أكدت الخارجية الروسية أن الغارات الاسرائيلية التي استهدفت سوريا في منطقة البوكمال نفذت بواسطة طائرات خرقت المجال الجوي لكل من العراق والأردن.

بيان الخارجية الروسية أشار إلى أن الآونة الأخيرة شهدت ارتفاعاً حاداً في كثافة الضربات الصاروخية التي تشنها "إسرائيل" على أراضي سوريا وهو ما يؤدي إلى زعزعة استقرار المنطقة.

وأوضحت الوزارة أن "في يوم  12 تشرين الثاني/نوفمبر، شنت الطائرات الإسرائيلية ضربة صاروخية على منزل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية، أكرم العجوري وسط دمشق، حيث تتمركز البعثات الدبلوماسية الأجنبية. وأسفر الهجوم عن سقوط ضحايا بين المدنيين السوريين، كما ألحق أضراراً كبيرة بالممتلكات العامة والمباني.

وبعدها بأيام تم شن هجوم على أهداف في منطقة البوكمال قرب الحدود السورية العراقية.

كما في يوم 19 تشرين الثاني ضربت انفجارات منطقة مطار دمشق، كما جرى إطلاق صواريخ على أهداف واقعة على بعد 18 كيلومتراً جنوب العاصمة السورية، بينما يقال إن ذلك جاء رداً على قصف استهدف مرتفعات الجولان من الجانب السوري.

وأضافت الوزارة "ليلة 20، استهدفت طائرات القوات الجوية الإسرائيلية ريف دمشق، حيث تم إطلاق 40 صاروخاً مجنحاً. وتفيد التقارير بمقتل وإصابة أكثر من 10 عسكريين ومدنيين سوريين".