إردوغان تعليقاً على اغتيال سليماني: الأمر لن يقف عند هذا الحد

الرئيس التركي أردوغان في مقابلة يعلّق على اغتيال الولايات المتحدة للفريق سليماني، ويشير إلى أن هذا الاغتيال قد يؤدي إلى إلحاق الضرر بجميع الأطراف.

  • دعا أردوغان كافة الأطراف إلى ضبط النفس

علّق الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اليوم الأحد، على مقتل قائد "فيلق القدس"  الفريق قاسم سليماني، حيث اعتبر أن الأمر لن يقف عند هذا الحد وأن الأمور ذاهبة إلى مرحلة جديدة.

وصرح خلال مقابلة بأنه يعتقد أن قتل قائد رفيع المستوى لدولة لن يبقى دون رد، مشيراً إلى أن اختيار الولايات المتحدة لسليماني على وجه التحديد من شأنه تصاعد حدة التوترات في المنطقة.

وقال الرئيس التركي إنه يجب السيطرة على هذا التوتر قبل أن يصل مرحلة من شأنها إلحاق الضرر بجميع الأطراف، مبيناً أن أنقرة تراقب عن كثب وبقلق أزمات قريبة تتعلق باستقرار وسلامة منطقتنا بسبب مقتل سليماني.

وأوضح إردوغان أن تركيا بذلت وتبذل ما بوسعها من أجل خفض التوتر الأميركي - الإيراني، مؤكداً أن جميع الجهود والمبادرات الدولية المبذولة لنزع فتيل التوتر لم تنجح حتى الآن.

ودعا كافة الأطراف إلى ضبط النفس بعد اغتيال قائد "فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني.

وبيّن الرئيس التركي أن سليماني قُتل بعد 4 أو 5 ساعات من محادثة هاتفية بينه وبين الرئيس الأميركي دونالد ترامب، حيث علّق قائلا: "لقد صدمنا بخبر مقتله.. لقد كان عملاً مدبراً له".