الكعبي لـ"الميادين": العقوبات التي تلوح واشنطن بفرضها على العراق غير قانونية

النائب الأول لرئيس مجلس النواب العراقي حسن كريم الكعبي يؤكد أن الولايات المتحدة الأميركية تجاوزت كل الخطوط الحمر بخرقها السيادة العراقية كما اعتبر مسؤول محور غرب الأنبار في الحشد الشعبي قاسم مصلح أن أميركا التي لا تزال تدعم الإرهاب لن تستطيع إقامة مطار جديد لطائراتهم في قاعدة "عين الأسد".

  • الكعبي لـ "الميادبن": العقوبات التي تلوح واشنطن بفرضها على العراق غير قانونية

أكد النائب الأول لرئيس مجلس النواب العراقي حسن كريم الكعبي، أن العقوبات التي تلوح بها واشنطن غير قانونية، موضحاً أن مجلس النواب العراقي دافع عن سيادة البلاد بقرار إخراج القوات الأميركية، واعتبر أن هذا حق لكل الشعوب الحرة.

وشدد الكعبي في حديث لـ"الميادين" على أن واشنطن تجاوزت كل الخطوط الحمر، بخرقها السيادة العراقية لأكثر من مرة.

من جهته، أعلن مسؤول محور غرب الأنبار في الحشد الشعبي قاسم مصلح، أن جريمة ترامب النكراء تدل على عجز الولايات المتحدة الأميركية، وتعتبر انتهاكاً لسيادة العراق.

ولفت إلى أن العشائر العراقية رفعت الرّايات الحمر في البصرة اليوم بهدف أخذ الثأر للشهداء من القاتلين، حيث يجب أن يدفع من قام بجريمة اغتيال الشهيد سليماني الثمن.

كما أوضح المسؤول أن الولايات المتحدة الأميركية التي دمرت البنية التحتية العراقية ونهبت ثرواته، لن تستطيع إقامة مطار جديد لطائراتهم في قاعدة "عين الأسد" بالعراق، لأنها لا زالت حتى هذه اللحظة تدعم الإرهاب، وهي التي جاءت بالإرهابيين إلى العراق.

بالتوازي، أشار مصلح إلى أن خطبة المرجع السيستاني الأخيرة تعني أننا مقبلون على الحرب، لافتاً إلى أن حركة القوات الأميركية في العراق، ناجمة عن خوفها من الضربات المرتقبة لفصائل المقاومة.

كما دعا مصلح حكام الخليج إلى العودة للوراء والنظر إلى كيف تخلت أميركا عن الرؤساء التي صنعتهم في المنطقة.