الحكومة اللبنانية تقرّ بالإجماع كافة بنود البيان الوزاري

الحكومة اللبنانية تقرّ بالإجماع كافة بنود البيان الوزاريّ التي ركزت على الشأنين الاقتصاديّ والماليّ، كذلك على ضرورة عودة النازحين السوريين إلى ديارهم والتمسّك بحقّ لبنان في مواجهة العدوان الاسرائيليّ واستعادة ارضه المحتلة بالوسائل كافة.

 

  • الحكومة اللبنانية تقرّ بالإجماع كافة بنود البيان الوزاري

حدد رئيس مجلس النواب نبيه بري يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين لمناقشة البيان الوزاريّ الذي أقرته الحكومة بإجماع اعضائها العشرين.

الحكومة وبعد جلسة برئاسة الرئيس ميشال عون وحضور رئيس الحكومة حسان دياب أقرت وبالإجماع كافة بنود البيان الوزاريّ التي ركزت على الشأنين الاقتصاديّ والماليّ.

كذلك تضمّن البيان فقرة عن ضرورة عودة النازحين السوريين إلى ديارهم والتمسك بحقّ لبنان في مواجهة العدوان الإسرائيليّ واستعادة أرضه المحتلة بالوسائل كافة.

وأعلنت وزيرة الإعلام منال عبد الصمد بعد انتهاء جلسة مجلس الوزراء  وسيتم تنفيذ خطة الكهرباء التي أقرت عام 2019 مع بعض التعديلات عليها في حال اضطر الأمر، وهذا أمر يعود لوزير الطاقة".

ولفتت عبد الصمد إلى أن رئيس الحكومة حسان دياب أطلق على الحكومة تسمية حكومة "مواجهة التحديات".

وأضافت "رئيس الجمهورية العماد ميشال عون قال إنه بعد نيل الحكومة الثقة لا بد من العمل فوراً لتعويض ما فات من وقت، وطلب إضافة بند عودة النازحين إلى نص البيان، لا سيما وأن غالبية النازحين أتوا هرباُ من أوضاع أمنية صعبة، ولا بد من عودتهم بعدما زالت هذه الأوضاع".

وأوضحت عبد الصمد، بحسب وسائل إعلام لبنانية أن "بند ثلاثية الجيش والشعب والمقاومة لا خلاف عليه"، مؤكدة أن "الثقة الأساسية التي نريدها هي ثقة الشعب، والمجلس النيابي منتخب من الشعب".