الدفاع الروسية: طائرة مدنية إيرانية تنجو من القصف الإسرائيلي على سوريا أمس

وزارة الدفاع الروسية تقول إن طائرة مدنية إيرانية كادت تقع تحت مرمى النيران الإسرائيلية قرب دمشق لكنها هبطت بسلام في حميميم.

  • قاعدة حميميم

أكدت وزارة الدفاع الروسية أن "طائرة مدنية إيرانية كادت تقع تحت مرمى النيران الإسرائيلية قرب دمشق لكنها هبطت بسلام في حميميم".

وقالت الوزارة إن "التخفي وراء الطائرات المدنية أصبح عادة للقوات الجوية الإسرائيلية لدى مهاجمتها سوريا".

وتصدّت الدفاعات الجوية السورية أمس لعدوان إسرائيلي في المنطقة الجنوبية والغربية للعاصمة دمشق.

وأفادت وكالة "سانا" بأن "العدوان الإسرائيلي تم من فوق الجولان السوري المحتل وأن الدفاعات الجوية السورية تمكنت من إسقاط معظم الصواريخ المعادية قبل وصولها إلى أهدافها".

وفي سياق متصل، قالت الخارجية السورية أمس إن ما أقدم عليه النظام التركي بالتزامن مع العدوان الإسرائيلي هو انتهاك سافر للسيادة السورية، وأشارت إلى أن "قوات تركية اخترقت الحدود وانتشرت بين بلدات بنش ومعرة مصرين وتفتناز"، مؤكدةً أن "هناك تناسقاً مكشوفاً وتزامناً مفضوحاً".