لبنان سيدعو 8 شركات لتقديم عروض لإسداء المشورة المالية

مصدر مطلع يفيد بأن لبنان سيدعو 8 شركات لتقديم عروض لتقوم بدور مستشاره المالي، ويشير إلى أن هذه الدعوة تعني أنه يدرس جميع الخيارات والتداعيات اللاحقة.

  • متظاهرون يكتبون شعارات ضدّ حكم المصرف في 11 تشرين الثاني 2019 (أ ف ب).

قال مصدر مطلع اليوم الأربعاء إن لبنان سيدعو 8 شركات لتقديم عروض لتقوم بدور مستشاره المالي، في الوقت الذي يدرس فيه جميع الخيارات بشأن ديونه السيادية. وقال المصدر إن الدعوة لتقديم عروض لا "تعني أن لبنان قرر إعادة هيكلة بل إنه يدرس جميع الخيارات والتداعيات اللاحقة". ويتعين على لبنان، الذي يواجه أزمة مالية كبيرة، سداد سندات دولية مستحقة في التاسع من آذار/مارس المقبل.

وكانت أوساط حكومية أكّدت لـ الميادين الثلاثاء أن لبنان لن ينفذ كل الشروط التي وضعها صندوق النقد الدولي. وكان مصدر مطلع قد كشف أن محادثات رسمية بين لبنان وصندوق النقد تبدأ يوم الخميس المقبل لإعطاء توصيات تقنية بالإجراءات الواجب اتخاذها. كما أكّدت مديرة الصندوق أن لبنان بحاجة إلى إصلاحات هيكلية عاجلة وعميقة، بعدما بلغ الدين العام 150% من إجمالي الناتج المحلي.

وكانت مصادر حكومية لبنانية قالت لوكالة رويترز إن لبنان طلب رسمياً من صندوق النقد الدولي أن يرسل وفداً فنياً للمساعدة في وضع خطة مالية، والصندوق أعلن من جهته عن تلقيه طلباً من السلطات اللبنانية للحصول على الاستشارة والخبرات التقنية.