مجلس الأمن يجدد عمل اللجنة المعنيّة بمراقبة تطبيق العقوبات على اليمن

مندوبا روسيا والصين في مجلس الأمن يعربان عن أسفهما لما أسمياه "الأسلوب القسري الذي لا يلبي شروط الإجماع".

  • ولاية لجنة الخبراء المعنية بمراقبة تطبيق العقوبات ستجدد حتى 28 آذار/مارس 2021

اعتمد مجلس الأمن الدولي، بأغلبية 13 صوتاً وامتناع كل من روسيا والصين عن التصويت، قراراً يجدد عمل لجنة الخبراء المعنية بمراقبة تطبيق العقوبات على اليمن والتي تحدد المسؤوليات عن المخالفين. 

مندوبا روسيا والصين اعتبرا تعليقاً على سبب امتناعهما عن التصويت، أنّ القرار "لم يراعِ التحفظات التي تقدما بها في جلسات المشاورات"، مبرزان أنّهما كانا يفضلان أن "يصدر القرار بالإجماع، لكن الدول الواضعة لمشروع القرار تمسكت به على قاعدة إمّا قبوله أو الاعتراض عليه".

وأعرب مندوبا البلدين في مجلس الأمن عن أسفهما لما أسمياه "الأسلوب القسري الذي لا يلبي شروط الإجماع في المجلس".

وبحسب تقرير لمجلس الأمن الدولي اليوم الثلاثاء، فإنّ ولاية لجنة الخبراء المعنية بمراقبة تطبيق العقوبات ستجدد حتى 28 آذار/مارس 2021.