سلامي: التصريحات الأميركية حول تقديم المساعدة للشعب الإيراني "أكاذيب"

قائد حرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي يقول إنّ الولايات المتحدة عاجزة عن السيطرة على فيروس كورونا في بلادها، ويشير إلى أنّ تصريحات مسؤوليهم عن تقديم المساعدة للشعب الإيراني ليست سوى "أكاذيب".

  • سلامي: إيران أنشأت 10 مستشفيات ميدانية في المحافظات الإيرانية الموبوءة بالفيروس (أ ف ب)

قال قائد حرس الثورة الاسلامية اللواء حسين سلامي، إنّ تصريحات المسؤولين الأميركيين عن تقديم المساعدة للشعت الإيراني في مكافحة كورونا "ليست سوى أكاذيب".

كلام سلامي جاء على هامش انطلاق مناورة الدفاع البيولوجي اليوم الخميس، حيث أشار إلى أن "الأميركيين عاجزون عن السيطرة على فيروس كورونا في بلادهم".

قائد حرس الثورة الاسلامية قال إن بلاده "أنشأت 10 مستشفيات ميدانية في المحافظات الإيرانية الموبوءة بالفيروس، وهي مجهزة بكل المعدات الطبية اللازمة لتشخيص الإصابة بالفيروس وعلاج المصابين".

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قال عبر "تويتر" إنه "لا يمكن لأي وباء أن يوقف بروبغندا وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو ذات الدرجة الثالثة"، مضيفاً أن "هناك سؤالاً مهماً يخطر بالذهن، عمّا إذا كان بومبيو وزيراً للخارجية أو وزيراً للكراهية".

بومبيو من جهته شدد على أن حملة الضغط مستمرة على إيران، لـ"ضمان عدم امتلاكها سلاحاً نووياً".

وفي وقت سابق، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن العقوبات الأميركية عرقلت جهود إيران لاحتواء فيروس كورونا، مؤكّداً أن بلاده "لا تريد مساعدة من أميركا في التغلب على تفشي الفيروس".