رضائي: ليست المرة الأولى التي يلجأ فيها السعوديون إلى تحريض الآخرين ضد إيران

أمين هيئة تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي يعلّق على كلام وزير الخارجية الأميركي السابق جون كيري قائلاً "إنها ليست المرة الأولى التي يلجأ فيها السعوديون إلى تحريض الآخرين ضد إيران، ففي السابق حرضوا "نظام صدام حسين على شنّ حرب السنوات الثمان ضدنا".

كيري: بعض الزعماء والحكام في المنطقة والرئيس أوباما كانوا يطالبون بقصف إيران
كيري: بعض الزعماء والحكام في المنطقة والرئيس أوباما كانوا يطالبون بقصف إيران

علّق أمين هيئة تشخيص مصلحة النظام محسن رضائي، على تصريحات وزير الخارجية الأميركي السابق جون كيري بشأن طلب بعض دول المنطقة من بلاده قصف إيران، على صفحته في "انيستغرام" قائلاً: إنها ليست المرّة الأولى التي يلجأ فيها السعوديون إلى تحريض الآخرين ضد إيران، ففي السابق حرضوا نظام (الرئيس العراقي الأسبق) صدام حسين على شنّ حرب السنوات الثمان ضدنا".

وأضاف رضائي أنه "على مدى أربعين عاماً عكس حكام السعودية حقدهم ضد الشعب الإيراني، لكن رؤوسهم كانت في كل مرة تصدم بالصخر".

كما أكدّ بأن "آل سعود سيفقدون أنفسهم ورؤوسهم إذا لم يأخذوا العبرة من الماضي وارتكبوا خطأ آخر "معنا". 


كيري: اقتراح وزير الخارجية الإيراني بشأن تفاهم أمني اقليمي مهم

وكان وزير خارجية الولايات المتحدة السابق جون كيري قد صرّح الثلثاء، بأن "العالم يشهد صراعات وأزمات أكثر من أي وقت مضى في التاريخ المعاصر، من كوريا الشمالية إلى الشرق الأوسط اليمن وليبيا وأفغانستان وسوريا".

وأشار كيري بأنه من الواضح عدم وجود حلول عسكرية لكل هذه الصراعات التي استمر بعضها لعقود، مضيفاً بأن "كل الأطراف روسيا السعودية، إتفقوا على وجوب أن تكون هناك الحلول سياسية، لكن السؤال هو كيفية التوّصل إلى حل سياسي إذا كانت هناك سلسلة من الخيارات أحادية الجانب التي من شأنها تصعيد الصراع، وأكد في الوقت نفسه أن "الأمر يتطلب قيادة وإرادة".

كما لفت إلى أن اقتراح وزير الخارجية الإيراني بشأن تفاهم أمني اقليمي مهم وهناك فرصة لاستكشاف إمكانية الحوار، ومن المهم أن دولة كإيران لديها الدورة الكاملة للتخصيب قررت على نحو طوعيّ في إطار المفاوضات على التخلي عن مشروعها تجاه العسكرة".
وأردف قائلاً "الأزمة كانت تتجه نحو التصعيد أكثر لا سيما وأن بعض الزعماء والحكام في المنطقة كان يطالبونه كما الرئيس أوباما بقصف إيران كونه الحلّ الوحيد لحل الأزمة النووية وقد اخترنا مساراً ثانياً، ولم يكن ذلك ممكناً لولا قرار إيران بالسير بهذا المسار الذي انتهى بتلبية حاجات الطرفين وهذا الأمر نجح.. العالم والمنطقة اليوم أكثر أماناً". 
وفي السياق تفسه، سأل كيري "هل تتخيلون لو ان الصراعات الراهنة تجري في ظل سباق نحو التسلح النووي؟ مشدداً على أن ايران التزمت بالكامل بالاتفاق النووي، ومن المهم أن تلتزم بقية الأطراف بمسؤولياتها تجاهه".