السيسي يلتقي الملك سلمان في السعودية

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والملك السعودي سلمان بن عبد العزيز يلتقيان في الرياض، ويناقشان تعزيز العلاقات بين البلدين بعد فترة من التوتر، كما ناقشا الملفات الإقليمية بما فيها محاربة الإرهاب.

العاهل السعودي خلال استقباله الرئيس المصري في المطار (أ ف ب)
العاهل السعودي خلال استقباله الرئيس المصري في المطار (أ ف ب)

وصل  الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى الرياض الأحد للقاء الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز آل سعود، تلبية للدعوة التي وجهها له الملك أثناء انعقاد القمة العربية في الأردن.

وعقد الرئيس السيسي والملك سلمان جلسة مباحثات رسمية فور وصول السيسي، حيث تمت مناقشة العلاقات بين الرياض والقاهرة، وأهم الملفات في المنطقة.

المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المصرية علاء يوسف أكد أن الملك سلمان أكد خلال اللقاء عمق ومتانة العلاقات بين البلدين، وأشار إلى حرص بلاده على تعزيز التشاور والتنسيق مع مصر، مؤكداً وقوف المملكة إلى جانب مصر ولا سيما فى حربها ضد الإرهاب.

وأضاف يوسف إن السيسي أشار إلى حرصه على تدعيم أواصر العلاقات الثنائية في شتى المجالات، وبما يساهم في تعزيز العمل العربى المشترك.

وتم خلال اللقاء استعراض عدد من الملفات الإقليمية، واتفق الرجلان على أهمية تعزيز التعاون والتضامن العربي "للوقوف صفاً واحداً أمام التحديات التي تواجه الأمة العربية، وإنهاء الأزمات التي يمر بها عدد من دول المنطقة، بما يساهم في استعادة الأمن والاستقرار بتلك الدول".

وكانت العلاقات المصرية السعودية توترت على إثر الخلاف حول جزيرتي تيران وصنافير، كما أوقفت شركة أرامكو السعودية توريد 700 ألف طن شهرياً من المشتقات النفطية إلى مصر، وزاد من توتر العلاقات الخلافات في وجهات النظر حول الأزمتين السورية واليمنية، كما صوتت مصر على قرار اقترحته روسيا حول سوريا في الأمم المتحدة وعارضته السعودية بقوة.