لبنان: اشتباكات على خلفية فردية عند أطراف مخيم للاجئين الفلسطينيين

الهدوء يعود إلى أطراف مخيم برج البراجنة في الضاحية الجنوبية للعاصمة بيروت بعد اشتباكات على خلفية فردية أدّت إلى سقوط جرحى. والجيش اللبناني ينتشر بكثافة في المنطقة.

مخيم برج البراجنة
مخيم برج البراجنة

عاد الهدوء إلى أطراف مخيم برج البراجنة في ضاحية بيروت الجنوبية بعد اشتباكات مسلّحة على خلفية فردية بين أفراد من عائلتين لبنانيتين وآخرين فلسطينيين في أحياء مجاورة للمخيم. 

وبحسب المعلومات فإن الاشتباك وقع على خلفية تشييد بناء ولا أبعاد سياسية له بيد أنه دفع بالجيش اللبناني إلى نشر عناصره بكثافة في المنطقة. 

وسمع إطلاق الرصاص في الضاحية الجنوبية التي يقع فيها مخيم اللاجئين الفلسطينيين، حيث استخدمت في الاشتباكات مختلف أنواع الأسلحة الرشاشة والقنابل اليدوية والقذائف الصاروخية. 


ونفى المسؤول الإعلامي في حركة حماس رأفت مرّة وفاة أبو خليل قاسم أحد مسؤولي الحركة بعد إصابته في مخيم برج البراجنة. وقال مرّة إن حالة الأخير مستقرة ونقل إلى أحد مستشفيات العاصمة حيث أجريت له الإسعافات اللازمة.