شهرودي يؤكد من بغداد دعم إيران للعراق في القضاء على الإرهاب وتحرير كامل أراضيه

رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران محمود الهاشمي شهرودي على رأس وفد ضم أمين المجمع محسن رضائي يؤكد من بغداد مساندة إيران للعراق في مكافحة الإرهاب وتحرير كامل أراضيه. رضائي يقول للميادين إن "الانتصارات المحققة في العراق تثبت امتلاكه قوة قتالية مؤثرة، ويضيف أن بلاده تأمل ألا يجري استفتاء كردستان في موعده لأنه سيكون تقسيماً للعراق الواحد.

 شهرودي يؤكد من بغداد دعم بلاده لجهود العراق في القضاء على الإرهاب وتحرير كامل أراضيه
شهرودي يؤكد من بغداد دعم بلاده لجهود العراق في القضاء على الإرهاب وتحرير كامل أراضيه

الأوضاع في العراق والمنطقة كانت محور زيارة رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران محمود الهاشمي شهرودي لبغداد على رأس وفد ضم أمين المجمع محسن رضائي.

الوفد برئاسة شهرودي التقى رئيس الوزراء حيدر العبادي الذي رحب بمستوى العلاقات بين البلدين، وشدد على ضرورة زيادة التعاون بما يخدم المصالح المشتركة بينهما، ويعزز فرص الأمن والاستقرار والتنمية.

من جهته أكد شهرودي دعم إيران الحكومة العراقية ومساندة جهودها في القضاء على الارهاب، وفي تحرير كامل الأراضي العراقية.


رضائي للميادين: إستفتاء إقليم كردستان تقسيم للعراق

أمين عام مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران محسن رضائي
أمين عام مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران محسن رضائي

من جهته، قال أمين عام مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران محسن رضائي إن "الانتصارات المحققة في العراق تثبت امتلاكه قوة قتالية مؤثرة"، مؤكداً أن أي تعاون بين العراق وإيران "مبني على طلب العراق عبر حكومته المستقلة".

رضائي الذي يزور بغداد قال للميادين إن بلاده تأمل ألا يجري استفتاء كردستان في موعده، معتبراً الاستفتاء "تقسيماً للعراق الواحد".

وقال رضائي إن "تقسيم العراق خطأ فادح واستفتاء كردستان سيؤدي إلى تداعيات خطيرة في المنطقة ونحن ضده".

المسؤول الإيراني قال إن على الحكومة السعودية الاعتذار من إيران وسوريا والبحرين، ومن الشعبين اليمني والقطري، وإنها إذا لم تفعل ذلك "فهي لا تريد تحسين العلاقات".

رضائي قال إن القمة التي عقدت بين أميركا والسعودية "لم تنجح والسعودية اليوم تواجه التقشف"، مضيفاً أن سياسة واشنطن الحالية في الخليج والإقليم "فشلت ومغادرتها ستجلب الاستقرار للمنطقة".

واعتبر رضائي أن "مخطط إيجاد فتنة سنية شيعية فشل"، لافتاً إلى "تشكّل محور جهادي بين العراق ولبنان وسوريا وإيران"، ومضيفاً أن إسرائيل "عدونا الاول ولن نسمح لها باللعب من خلف الستار".