عريقات لترامب: أنت جزء من المشكلة ولست جزءاً من الحل

كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات، يقول إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب لن يكون جزءاً من الحل ولا وسيطاً في عملية السلام على الاطلاق.

عريقات لترامب: أنت جزء من المشكلة ولست جزءاً من الحل
عريقات لترامب: أنت جزء من المشكلة ولست جزءاً من الحل

قال كبير المفاوضين الفلسطينيين في منظمة التحرير صائب عريقات، متوجهاً بالكلام للرئيس الأميركي دونالد ترامب، "أنت جزء من المشكلة ولست جزءاً من الحل"، مضيفاً "لن تكون (ترامب) وسيطاً في عملية السلام على الاطلاق".

القيادي الفلسطيني أكد أن الولايات المتحدة "لن تكون وسيطاً أو راعياً لعملية السلام وهي اختارت عزل نفسها".

كلام عريقات يأتي رداً على جملة من الخطوات الإسرائيلية التي جاءت في سياق الاعتراف الأميركي بالقدس عاصمة لإسرائيل.

فقد صوّت الكنيست الإسرائيلي على إقرار مشروع قانون "القدس عاصمة لإسرائيل" بالقراءتين الثانية والثالثة، وكذلك حزب الليكود الإسرائيلي الذي صوّت لصالح مشروع القرار الداعي لإحلال "السيادة الإسرائيلية" على كل المستوطنات على أراضي الضفة الغربية والقدس.

كل هذا استدعى سلسلة من المواقف الفلسطينية حيث أعلن الرئيس الفلسطينيّ محمود عباس أن السلطة بصدد الذهاب إلى المحاكم الدولية والانضمام إلى المنظّمات الدولية واتباع جميع الوسائل القانونية لحماية حقوق الشعب الفلسطينيّ ومساءلة إسرائيل.

وكذلك رئيس المكتب السياسي في حركة "حماس" إسماعيل هنية الذي دعا إلى استراتيجية شاملة لأجل القدس تعلن موت عملية التسوية مع إسرائيل. أما الناطق الرسمي بإسم الرئاسة الفلسطينية فقال إن إعلان ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وتصويت الكنيست هو بمثابة إعلان حرب على الشعب الفلسطيني.

وكان الرئيس الأميركي قد أعلن في كانون الأول/ديسمبر الماضي نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس والاعتراف بشكل رسمي بالقدس "كعاصمة لإسرائيل".