لبنان: إعلان المزيد من اللوائح الانتخابية وسط تحالفات متغيرة

أعلن في لبنان عن المزيد من اللوائح الانتخابية قبل 48 ساعة من اقفال باب تسجيل اللوائح للانتخابات التشريعية التي ستجري في السادس من أيار / مايو المقبل. ولم تعتمد في اللوائح تحالفات حزبية ثابتة حيث سجلت تحالفات في دوائر انتخابية بين أحزاب وقوى تفترق في دوائر أخرى. ورست بورصة الترشيحات على 917 مرشح سيتنافسون على 128 مقعداً نيابياً مع الإشارة إلى أن وزارة الداخلية ستشطب المرشحين المنفردين الذين لم ينتظموا في لوائح انتخابية قبل منتصف ليل الاثنين المقبل.

اللبنانيون سيختارون ممثليهم للبرلمان في السادس من أيار/مايو المقبل
اللبنانيون سيختارون ممثليهم للبرلمان في السادس من أيار/مايو المقبل

أعلن رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري لائحة "المستقبل لبيروت" في دائرة بيروت الثانية، وتضم حزبيين من تيار المستقبل بالتحالف مع الحزب التقدمي الاشتراكي.

وسبق لائحة "المستقبل" إعلان لائحة "صوت الناس" المدعومة من "الشعب" و"حركة الناصريين المستقلين المرابطون"، وشخصيات يسارية وناشطين في الحراك المدني. وكذلك أعلنت "لائحة وحدة بيروت" المدعومة من "حزب الله" وحركة أمل، وجمعية المشاريع الإسلامية الخيرية، والتيار الوطني الحر.

وسجل في اليوم الثاني، لقبول طلبات اللوائح الانتخابية النيابية، في المديرية العامة للشؤون السياسية في وزارة الداخلية اللبنانية عدد لا بأس فيه من اللوائح شملت معظم الدوائر الانتخابية الـ15وموزعة على مختلف القوى السياسية والحزبية والمجتمع المدني، بين دوائر الشمال الأولى (عكار)، والبقاع الأولى (زحلة) والبقاع الثانية (البقاع الغربي وراشيا) والبقاع الثالثة (بعلبك الهرمل) ودائرة الجنوب الثانية (الزهراني صور) والجنوب الثالثة (النبطية – بنت جبيل – مرجعيون وحاصبيا).

وكانت بورصة تسجيل اللوائح في الداخلية رست على 19لائحة خلال يومي الخميس والجمعة، يضاف إليها 7 لوائح كانت سجلت قبل ذلك، فيكون المجموع 26 لائحة، قبل يوم واحد من إقفال باب تسجيل اللوائح منتصف ليل الإثنين المقبل.

وأولى اللوائح التي سجلت قبل 48 ساعة من إقفال باب تسجيل اللوائح، قدمها النائب السابق يحيى شمص، تحت إسم "الكرامة والانماء" في دائرة البقاع الثالثة (بعلبك – الهرمل)، وتضمه مع تيار المستقبل والقوات اللبنانية، وعدد من المرشحين المستقلين. ومن بعدها سجلت في دائرة البقاع الثانية (البقاع الغربي وراشيا)، "لائحة الغد" الأفضل برئاسة النائب السابق عبدالرحيم مراد، بالتحالف مع نائب رئيس البرلمان السابق إيلي الفرزلي، وحزب الله، وحركة أمل، وحركة النضال اللبناني برئاسة النائب السابق فيصل الداوود.

وفي دائرة البقاع الأولى (زحلة) فتمّ تسجيل لائحة "زحلة قضيتنا"، وضمت تحالف القوات اللبنانية وحزب الكتائب.

وسجلت لائحة "زحلة للكل"، وضمت التيار الوطني الحر وتيار المستقبل وحزب الطاشناق.

وفي دائرة الشمال الأولى (عكار) سجلت لائحة "نساء عكار"، وضمت 5 سيدات.

كذلك سجلت لائحتا "الأمل والوفاء" في دائرتي (الجنوب الثانية والثالثة) وتضم تحالف جزب الله، وحركة أمل، والحزب السوري القومي الاجتماعي، وترأس اللائحة في دائرة الجنوب الثانية رئيس البرلمان نبيه بري، فيما ترأس رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد اللائحة في دائرة الجنوب الثالثة.

وسجلت لائحة "الجنوب يستحق" في دائرة الجنوب الثالثة، وضمت عدداً من المستقلين، وشخصيات مدعومة من تيار المستقبل، ومستقلين.

وسجلت في الدائرة نفسها  لائحة "فينا نغير" برئاسة أحمد الأسعد، نجل رئيس مجلس النواب الراحل كامل الأسعد.

وفي دائرة البقاع الثالثة (بعلبك- الهرمل) سجلت لائحة "الأمل والوفاء" وضمت تحالف حزب الله، وأمل، والحزب السوري القومي الاجتماعي، وجمعية المشاريع الخيرية الاسلامية.

وفي الدائرة عينها سجلت لائحة "الأرز الوطني" وتضم عدداً من المستقلين.

وفي دائرة البقاع الثانية (البقاع الغربي وراشيا)، سجلت لائحة "المجتمع المدني".


التيار الوطني الحر يعلن أسماء مرشّحيه

وأعلن التيار الوطني الحر لوائح مرشحيه في كل الدوائر الانتخابية خلال احتفال مركزي في العاصمة بيروت.

وأكد رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل خلال عرض البرنامج الانتخابي أن مشروع التيار هو "لبنان القوي بتاريخه ومقاومته وجيشه وشعبه"، منتقداً من كان "ماضيه التبعيّة والخوّات والفساد".

كما أعلن باسيل أن التيار الذي يرأسه يسعى في الانتخابات القادمة للحصول على أكبر كتلة نيابية "تشكّل درعاً وسيفاً لرئيس الجمهورية".

وتوجّه باسيل للحاضرين قائلاً "مرشّحونا أنتم اخترتوهم ولم نتخلَّ عن أي أحد من التيار لمصلحة حليف أو صديق. فالتيار أوّلاً. كما أننا لم نرشّح من لم يختره التيار". وأضاف: "تعرّضنا للخيانة، لكن سكتنا للحفاظ على التفاهمات الكبرى. يريدون محاصرتنا لتصغير كتلتنا وقدرة عهدنا. ونتمسّك بالتفاهم مع الفريق الذي نقوم معه بالمقاومة، لكن ليس لتغطية الفساد. ونحن على الوعد يا صاحب الوعد الصادق لمحاربة الفساد بعد الانتخابات. فأنت لم تخل يوماً بوعدك".