التحالف الأميركي يستهدف موقعين للجيش السوري في مواجهة داعش بمنطقة البادية

الإعلام الحربي يفيد بأن طائرات التحالف الأميركي استهدفت موقعين للجيش السوري في البادية السورية هي مواقع متقدمة في وجه جيب يسيطر عليه تنظيم داعش غرب الفرات.

طائرات التحالف الأميركي تستهدف موقعين للجيش السوري في البادية السورية في محيط المحطة الثانية
طائرات التحالف الأميركي تستهدف موقعين للجيش السوري في البادية السورية في محيط المحطة الثانية

أحبط الجيش السوري هجوماً لداعش على موقعين في محيط المحطة الثانية في البادية السورية وفق مراسل الميادين.

وكان الإعلام الحربي أكد تعرض مواقع عسكرية بين البوكمال وحميمية في البادية السورية لغارات شنتها طائرات التحالف الأميركي بالتزامن مع حشود لعناصر داعش واقتصرت الأضرار على الماديات، فيما نفى المتحدث باسم القيادة المركزية الأميركية قصف التحالف أي أهداف للحكومة السورية أو لقوات حليفة لها في شرقي سوريا.

مراسل الميادين أفاد بأن مواقع الجيش السوري التي استهدفها التحالف الأميركي في البادية هي مواقع متقدمة في وجه جيب يسيطر عليه تنظيم داعش غرب الفرات.

وكان مراسلنا أشار في وقت سابق إلى أن داعش حاول شن هجوم من مناطق غرب الفرات باتجاه نقاط الجيش السوري التي استهدفها التحالف الأميركي.

وتحدث مصدر عسكري للإعلام الحربي أن بعض المواقع العسكرية بين البوكمال وحميمة في البادية السورية تعرضت حوالى الساعة الواحدة إلا ثلثاً فجر اليوم الخميس لعدوان شنه طيران التحالف الأميركي بالتزامن مع تحشيدات لإرهابيي داعش واقتصرت الأضرار على الماديات.

 

وكالة سانا السورية لفتت إلى أن العداون يأتي بعد أقل من 24 ساعة على إحباط الجيش العربي السوري والقوات الرديفة لهجوم إرهابيين من داعش على عدد من النقاط العسكرية في بادية الميادين بريف دير الزور والقضاء على أكثر من 10 منهم، بعضهم من جنسيات أجنبية وإيقاع عشرات المصابين وتدمير إحدى آلياتهم.

من جهته، قال الكابتن بيل أوربان وهو متحدث باسم القيادة المركزية الأميركية لرويترز "ليست لدينا أنباء عن ضربة للتحالف بقيادة الولايات المتحدة ضد أهداف أو قوات موالية للنظام السوري".

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية طالباً عدم ذكر اسمه لرويترز "ليست لدينا معلومات تدعم هذه التقارير".