ما قصة الصورة؟ وتغريدات لترامب ضد حلفاء في"الأطلسي"

الرئيس الأميركيّ ينشر مجموعة من التغريدات يوجّه فيها انتقادات لبعض حلفاء واشنطن في حلف شمال الأطلسي، ووزير الخارجية الألمانيّ يتهمه بتدمير الثقة التي تجمع واشنطن بأوروبا .

ترامب: التجارة النزيهة يطلق عليها الآن اسم التجارة الحمقاء إن لم تكن متبادلة

نشر الرئيس الأميركيّ مجموعة من التغريدات يوجّه فيها انتقادات لبعض حلفاء واشنطن في حلف شمال الأطلسي .

ترامب قال "إن التجارة النزيهة يطلق عليها الآن اسم التجارة الحمقاء إن لم تكن متبادلة وتساءل ترامب لماذا يتعيّن عليه السماح لدول بمواصلة تحقيق فائض تجاريّ ضخم فيما يتعيّن على المزارعين والعمال ودافعي الضرائب في أميركا دفع مثل هذا الثمن الباهظ وغير العادل".

واتّهم وزير الخارجية الألمانيّ هايكو ماس الرئيس الأميركي دونالد ترامب بتدمير الثقة التي تجمع واشنطن بأوروبا .

جاء ذلك على خلفية سحب ترامب تأييده البيان الختامي الصادر في نهاية قمّة مجموعة السبع في كندا، ماس أكّد أن تغريدة ترامب تدفع أوروبا إلى أن تقف موحدة وتدافع عن مصالحها بطريقة أكثر عدوانية.

بدورها، أعلنت الرئاسة الفرنسية أن التعاون الدولي لا يمكن أن يكون رهناً لنوبات غضب أو انتقادات معتبرة أن انسحاب ترامب من الإعلان الختاميّ لقمّة مجموعة السبع ينمّ عن قلّة تماسك وقلة انسجام.

وكان قصر الإليزيه قد أعلن أن فرنسا وإيطاليا وألمانيا وبريطانيا اتفقت على رفض عودة روسيا إلى مجموعة الدول السبع، كما طلب الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

مسؤولون في المجموعة قالوا حينها إنه من غير المرجّح صدور بيان ختامي لاجتماع كندا بسبب عدم وجود توافق.

والتقط الصورة (المنشورة)، المصور الرسمي للحكومة الألمانية ونشرتها ميركل في "انستغرام" مع عبارة :" لقاء عفوي بين جلستي عمل".

 

 وتحدثت وسائل الإعلام عن الصورة، فعلى سبيل المثال، ترى صحيفة USA Today، أن "الصورة تعادل 1000 كلمة.

بدورها، رأت مجلة "تايم"، إن الصورة، "تدلّ بشكل رائع على نظرة ترامب تجاه مجموعة السبع الكبار. خلال اليوم الثاني من اللقاء، يبدو واضحا عدم رضا حلفاء الأميركيين، عن حضور ترامب وأفعاله".