غارات تركية على مواقع للكردستاني شمال العراق، وأنقرة تعلن بقاء قواتها هناك حتى القضاء على "الإرهاب"

وزير الدفاع التركي يؤكد بقاء قوات بلاده في شمال العراق حتى القضاء على الإرهاب، ويعلن عن تدمير أهداف لحزب العمال الكردستاني في منطقة جبال قنديل، ويلفت إلى موافقة طهران على هذه العملية العسكرية.

رئيس الأركان التركي يتابع سير العملية في جبال قنديل من مركز مراقبة في وسط تركيا

أعلن وزير الدفاع التركي نور الدين جانيكلي أن اجتماعاً سيعقد مع مسؤولين أميركيين في ألمانيا بشأن منبج خلال هذا الأسبوع.

وفي مقابلة تلفزيونية، أكد جانيكلي بقاء قوات بلاده في شمال العراق حتى القضاء على الإرهاب، على حد تعبيره.

كما لفت إلى أن طهران موافقة على العملية العسكرية التركية في جبال قنديل.

الجيش التركي أعلن تدمير 12 هدفاً لحزب العمال الكردستاني شمال العراق في ضربات جوية خلال الليل في منطقة قنديل.

وذكر الجيش أن الأهداف تشمل ملاجئ ومخازن ذخيرة، كما أعلن الجيش تحييد 34 مقاتلاً في عمليات بشمال العراق بين الأول والثامن من الشهر الحالي.

رئيس الأركان التركي، خلوصي آكار، الذي كان متواجداً في مركز العمليات الجوية المشتركة وسط تركيا لمراقبة العملية في جبال قنديل، قال "سنواصل فعالياتنا ضد كل أنواع التهديدات والمخاطر الموجهة نحو بلدنا دون تراجع"، وأضاف "مصرون بكل عزم على وضع نهاية لجميع المنظمات الإرهابية التي تهددنا".

وتابع "نحن مستمرون أيضاً في مكافحتنا للمنظمات الإرهابية خارج حدودنا، بما فيها منظمة فتح الله غولن و بي كا كا / ب ي د / ي ب ك، وداعش، وفي مواجهة كل تهديد يستهدف بلادنا".