اليمن: مقتل عدد من قوات التحالف المشتركة في مواجهات مع الجيش واللجان

تتواصل المواجهات العنيفة والقصف الصاروخي بين قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية مع قوات التحالف المشتركة في الساحل الغربي، حيث كثّف التحالف من غاراته الجوية على المحافظات اليمنية، بالتزامن مع وصول طائرة تحمل 50 جريحاً من "أنصار الله" إلى مسقط للعلاج.

مصدر عسكري يمني: سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف قوات التحالف المتعددة غرب الجبلية ومثلث المتينة بالحديدة غرب اليمن
مصدر عسكري يمني: سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف قوات التحالف المتعددة غرب الجبلية ومثلث المتينة بالحديدة غرب اليمن

أفاد مصدر عسكري يمني بأن مدفعية الجيش اليمني واللجان الشعبية استهدفت تجمعات القوات المتعددة للتحالف السعودي ما أدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوفهم غرب الجبلية ومثلث المتينة بالحديدة غرب اليمن. كما استهدفت بقصف مدفعي تجمعات جنود سودانيين جنوب كيلو 16 حيث سقط قتلى وجرحى في صفوفهم.

يأتي ذلك بعد قنص 4 جنود سودانيين جنوب كيلو 16 في جبهة الساحل الغربي شرقي مدينة الحديدة. 

هذا وكثّفت مدفعية التحالف من قصفها بأكثر من 100 قذيفة على مناطق متفرقة من مديرية الدُريهمي جنوب الحديدة أدت إلى دمار كبير في المنازل وجامع التيسير والجامع الكبير في المدينة. 

كما قتل وجرح عدد آخر من قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي بعملية هجومية للجيش واللجان استهدفت مواقعهم في الغرفة بالمصلوب بالجوف شمال شرق اليمن.

وفي حجة غرب اليمن، شنّت طائرات التحالف 4 غارات جوية على مديريتى حَرَض ومِيدي الحدوديتين بالمحافظة.
أما في صعدة الحدودية شمال اليمن، فقد أشار مصدر محلي يمني إلى عشرات الغارات الجوية للتحالف، بالتزامن مع قصف صاروخي ومدفعي مكثف على منازل وممتلكات المواطنين بمديرية باقم الحدودية.

الغارات الجوية استهدفت أيضاً منطقة جَرْبَان بمديرية سنحان، وغارات مماثلة استهدفت مناطق متفرقة من مديرية نِهم شمال شرق صنعاء. 
وفي جبهة ما وراء الحدود اليمنية السعودية، أفاد مصدر عسكري يمني بسقوط قتلى وجرحى من قوات التحالف  أثناء إحباط الجيش واللجان عملية زحف واسعة لهم في عدة اتجاهات قبالة منفذ علب بعسير السعودية.

سياسياً، عضو وفد صنعاء إلى مشاورات السويد سليم المُغَلس قال أمس الإثنين في حديث للميادين إنه يفترض أن تنطلق المشاورات بين الأطراف اليمنية الخميس المقبل، وتمّ إجلاء 50 جريحاً من حركة "أنصار الله" لعلاجهم في مسقط في سلطنة عمان بطائرة تابعة للأمم المتحدة، تزامناًَ مع وصول المبعوث الأممي إلى صنعاء مارتن غريفيث لمرافقة الوفد المفاوض إلى السويد.