السعودية تعلن عن ميزانية 2019 بعجزٍ للسنة السادسة على التوالي

السعودية تعلن عن عجز في ميزانيتها للسنة السادسة على التوالي، حيث بلغ الإنفاق 295 مليار دولار، والإيرادات 260 مليار دولار، وسيتم تمويل العجز عبر السحب من حساب الاحتياطي العام للدولة، وعبر الاقتراض.

السعودية تعلن عن ميزانية بعجز للسنة السادسة على التوالي
السعودية تعلن عن ميزانية بعجز للسنة السادسة على التوالي

أعلنت السعودية اليوم الثلاثاء عن ميزانيتها العامة لسنة 2019 ووصفتها بأنّها "الأكبر" في تاريخها، متوقّعة أن تشهد عجزاً بقيمة 35 مليار دولار وذلك للسنة السادسة على التوالي.

وقال الملك سلمان بن عبد العزيز في جلسة للحكومة إن الإنفاق في هذه الميزانية يبلغ 1,1 تريليون ريال (295 مليار دولار)، بينما تبلغ الإيرادات 975 مليار ريال (260 مليار دولار).

وأضاف أن "أكبر ميزانية في تاريخ المملكة" تهدف إلى "دعم النمو الاقتصادي في المملكة ورفع كفاءة الإنفاق وتحقيق الاستدامة والاستقرار المالي وذلك ضمن أهداف رؤية المملكة 2030"، الخطة الاقتصادية التي يقودها ولي العهد محمد بن سلمان.

وقالت وزارة المالية في بيان إن العجز المتوقع والبالغ 35 مليار دولار سيتم تمويله عبر "السحب من حساب الاحتياطي العام للدولة لتحويله إلى حساب جاري وزارة المالية"، وعبر الاقتراض.

وأشارت إلى أن العجز في سنة 2018، قبل نحو أسبوعين من نهايتها، بلغ 136 مليار ريال (36 مليار دولار)، في انخفاض عن العجز الذي توقعته لهذه السنة المالية والذي كان مقدراً بنحو 195 مليار ريال (52 مليار دولار).

وفي 2017، بلغ العجز في الميزانية العامة 63 مليار دولار.

وتشهد الميزانيات العامة للسعودية، أكبر مصدّر للنفط في العالم وصاحبة أكبر اقتصاد عربي، عجزاً منذ 2014 حين انهارت أسعار النفط.

ومع التوقعات بأن يبلغ العجز في سنة 2019 نحو 35 مليار دولار، يصبح مجموع العجز المتراكم منذ 2014 نحو 313 مليار دولار.

وأكّد ولي العهد أن بلاده ماضية في "تنويع مصادر الإيرادات وتعزيز الاستدامة المالية من خلال زيادة الإيرادات غير النفطية" التي وصلت إلى 287 مليار ريال (76,5 مليار دولار) في عام 2018.