اجتماع أمني لقادة الجيش التركي عند الحدود مع سوريا

اجتماع أمني تركي على الحدود مع سوريا يبحث آخر التطورات شمالي سوريا واستمرار وقف إطلاق النار في إدلب، وزير الدفاع التركي الذي تفقد قواته على الحدود مع سوريا أكد أن بلاده أعدت الخطط اللازمة حيال العملية العسكرية المرتقبة شرق الفرات، ويشير إلى بذل كل الجهود من أجل استمرا وقف إطلاق النار والاستقرار في إدلب في إطار تفاهم سوتشي.

أكار: تركيا أعدت الخطط اللازمة حيال العملية العسكرية المرتقبة شرق الفرات في سوريا
أكار: تركيا أعدت الخطط اللازمة حيال العملية العسكرية المرتقبة شرق الفرات في سوريا

قالت وكالة أنباء الأناضول التركية إن وزير الدفاع التركي خلوصي أكار ورئيس الأركان هاكان فيدان وقائد القوات البرية أوميت دوندار، ورئيس الاستخبارات اجتمعوا صباح اليوم السبت في شانلي أورفة قرب الحدود مع سوريا.

وأشارت الوكالة إلى أن "اجتماع أكار وفيدان مع قادة الجيش التركي تناول التطورات شمالي سوريا واستمرار وقف إطلاق النار في إدلب".

وزير الدفاع التركي قال من جهته، "نبذل كل الجهود من أجل استمرار وقف إطلاق النار والاستقرار بإدلب في إطار اتفاق سوتشي".

وفي كلمة له خلال تفقده القوات التركية المتمركزة على الحدود مع سوريا أمس الجمعة قال أكار إن بلاده أعدت الخطط اللازمة حيال العملية العسكرية المرتقبة شرق الفرات في سوريا.

وشدد "سيتم دفن الإرهابيين شرق الفرات في الحفر التي حفروها، في المكان والزمان المناسبين، مثلما جرى خلال العمليات السابقة".

وفي حين أشار إلى أن بلاده "مصممة بكل قوة على إنهاء الإرهاب أينما كان، سواء داخل حدودها أو خارجها"، إلا أنه لفت إلى أن "تركيا احترمت وستواصل احترام وحدة أراضي جيرانها، وفي مقدمتها سوريا والعراق، أثناء عملياتها العسكرية ضد الإرهاب".

وأكد وزير الدفاع التركي أن بلاده "تسعى إلى اتخاذ جميع أشكال التدابير، وفي مقدمتها أمن حدودها، من أجل الحفاظ على أمن مواطنيها وسلامتهم".

وأوضح أنه "كما أن داعش الإرهابي لا يمثل المسلمين، فإن ي ب ك / بي كا كا الإرهابي لا يمثل إخواننا الأكراد".