اتفاق بين ممثلي الأسرى وإدارة سجون الاحتلال يقضي بإلغاء العقوبات

"هيئة الأسرى" تعلن التوصل إلى اتفاق بين ممثلي الأسرى وإدارة سجون الاحتلال يقضي بإلغاء العقوبات عنهم وتقديم العلاج للمصابين.

اتفاق بين ممثلي الأسرى وإدارة سجون الاحتلال يقضي بإلغاء العقوبات
اتفاق بين ممثلي الأسرى وإدارة سجون الاحتلال يقضي بإلغاء العقوبات

أعلنت "هيئة الأسرى" عن اتفاق بين ممثلي الأسرى وإدارة سجون الاحتلال يقضي بإلغاء العقوبات عنهم وتقديم العلاج للمصابين.

وذكر مكتب إعلام الأسرى في فلسطين أنه تم التوصل لتفاهمات مع إدارة السجون بما ينهي التوتر القائم في سجن عوفر.

وفي وقت سابق، أعلن نادي الأسير الفلسطيني فشل جلسة المفاوضات التي عقدت بين الأسرى الفلسطينيين وإدارة معتقل عوفر التي أكدت نيتها فرض سلسلة إضافية من العقوبات على الأسرى.
وأضاف نادي الأسير أنَّ المعتقلين الفلسطينيين رفضوا موقف إدارة المعتقل وأكدوا أنه لا يرتقي إلى مستوى الدماء التي سالت وحجم الاعتداءات التي نفذت بحقهم.
كما شدد على أن الحوار فرض انطباعاً أن إدارة المعتقلات لا تملك صلاحيات بالقرار وأن خطوات الأسرى ستتواصل حتى تجري إدارة الحوار مع جهات تمتلك الصلاحيات.
بدوره، أكّد وزير الأسرى الفلسطينيين السابق عيسى قراقع للميادين أن الحوار بين اللجنة الوطنية الممثلة للأسرى والاحتلال كان يهدف إلى وقف الاعتداءات ضد المعتقلين الفلسطينيين.
وفي اتصال هاتفي خلال نشرة سابقة أوضح قراقع أن إسرائيل تسعى عبر ممارساتها إلى كسر إرادة الأسرى الفلسطينيين وتجريدهم من حقوقهم.
وفي السياق، اعتقلت السلطات الإسرائيلية ثلاثة فلسطينيين في مدينة حيفا خلال تظاهرة إسناداً للأسرى واحتجاجاً على الاعتداءات التي طالت أسرى عوفر.
في المقابل، تظاهر عدد من ناشطي اليمين الإسرائيلي المتطرف للتحريض على الاسرى الفلسطينيين.